الحائزة على جائزة نوبل للسلام نادية مراد، التي تقود حملة عالمية ضد العنف الجنسي وتقف مع أحد زعماء الطائفة الإيزيدية في آذار 2019 أثناء إخراج رفات مئات الإيزيدين الذين قتلوا على أيدي أفراد تنظيم "الدولة الإسلامية" في قرية كوتشو في محافظة سنجار شمالي العراق - (زيد العبيدي / AFP)

الحائزة على جائزة نوبل للسلام نادية مراد، التي تقود حملة عالمية ضد العنف الجنسي وتقف مع أحد زعماء الطائفة الإيزيدية في آذار 2019 أثناء إخراج رفات مئات الإيزيدين الذين قتلوا على أيدي أفراد تنظيم “الدولة الإسلامية” في قرية كوتشو في محافظة سنجار شمالي العراق – (زيد العبيدي / AFP)


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة