الرئيس التركي يعلن حزمة إجراءات لمساعدة متضرري الحرائق في تركيا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر صحفي إثر تفقده حرائق مانافغات في ولاية أنطاليا_ 31 من تموز (رئاسة الجمهورية التركية_ تويتر)

ع ع ع

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تقديم تسهيلات لمتضرري الحرائق التي تتواصل في تركيا، واتسعت رقعتها لتشمل ست ولايات في تركية، جنوب وجنوب غربي تركيا.

وتعهد أردوغان خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت، 31 من تموز، خلال تفقده منطقة مانافغات التي تواصل الحرائق التهام غاباتها فيي ولاية أنطاليا، جنوبي تركيا، بتخصيص 50 مليون ليرة تركية كاستجابة أولية للحاجات العاجلة في المناطق المتضررة.

كما ستتكفل الحكومة التركية بإعادة بناء المنازل المتضررة في المناطق المنكوبة خلال عام، بالإضافة إلى تأجيل تسديد الضرائب والقروض التجارية والزراعية ضمن تلك المناطق.

وستمنح الحكومة التركية المتضررين مساعدات بدل إيجار لأصحاب المنازل المحترقة، وتغطية أضرارهم جراء خسارة قطعان الماشية التي فقدوها جراء الحرائق.

وكان الرئيس التركي أعلن اليوم ولايات موغلا وأضنة وأنطاليا ومرسين وعثمانية، ولايات منكوبة ومناطق كوارث تؤثر على الحياة العامة.

وأكد أردوغان أن تركيا ستتخذ جميع الاجراءات لمداواة جراح المتضررين وتعويض الخسائر وتحسين الفرص بشكل أفضل مما كانت عليه سابقًا.

وأعلن الرئيس التركي أمس الجمعة، استخدام 45 طائرة “هولوكبتر” وألف و80 عربة إطفاء، و280 صهريجًا وألفين و270 عربة تدخل سريع وست طائرات للمشاركة في إخماد الحرائق.

وأعربت عدة دول عن تضامنها وتعازيها لتركيا جراء الحرائق المتواصلة، إذ أجرى وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، اليوم السبت، اتصالًا هاتفيًا بنظيره التركي، معزيًا بضحايا الحرائق، ومؤكدًا استعداد بلاده تقديم أي مساعدة ممكنة في إخمادها.

كما أعلن وزير الخارجية الماليزي، هشام الدين حسين، أمس الخميس، تضامن بلاده وتعازيها لتركيا، بسبب الخسائر في الأرواح التي سببتها حرائق الغابات.

وكانت كل من هولندا وفرنسا وإيران وباكستان وأذربيجان والبوسنة والهرسك وجمهورية إفريقيا الوسطى، أعربت عن تضامنها مع تركيا جراء الحرائق المتواصلة في عدة ولايات في نفس الوقت.

واندلعت خلال الأيام الأخيرة عدة حرائق متزامنة في خمس ولايات تركية، أسفرت الحرائق عن وقوع ستة قتلى وعشرات الإصابات وفق وما ذكرته وكالة “الأناضول” التركية.

وتشير شكوك السلطات التركية إلى أن الحرائق مدبّرة كونها تزامنت في أكثر من منطقة بنفس الوقت، مؤكدة أنها تباشر التحقيقات، وستعاقب المتسببين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة