أمريكا تنهي أكبر عمليات الإجلاء في التاريخ خلال 36 ساعة

أشخاص يصطفون أمام بوابة طائرة للقوات الجوية الأمريكية في مطار كابل لمغادرة أفغانستان_ 24 من آب (AP)

ع ع ع

نقلت قناة “CNN” الأمريكية عن “مصدر لم تسمه”، أن الولايات المتحدة بصدد إنهاء عمليات الإجلاء من مطار كابل خلال الساعات الـ36 القادمة.

وذكرت “CNN” اليوم الخميس، 26 من آب، أن نحو ألفًا و800 موظف محلي في السفارة الأمريكية، ما زالوا بحاجة للوصول إلى المطار، ويجب أن يجري ذلك خلال 36 ساعة.

الإسراع في عمليات الإجلاء يأتي بعد ساعات قليلة من مخاوف أثارتها معلومات “موثوقة للغاية” عن تحضير “تنظيم الدولة الإسلامية” لشن هجوم في مطار كابل.

وقال وزير القوات المسلحة البريطانية، جميس هيبي، إن هناك معلومات استخباراتية “موثوقة للغاية” تفيد بأن مقاتلين تابعين لـ”تنظيم الدولة الإسلامية”، يخططون لشن هجوم وشيك ضد المحتشدين في مطار كابل سعيًا لمغادرة البلاد، وفق ما نقلته وكالة “رويترز“.

وأكد مسؤولون في إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن الطيران الأمريكي أجلى نحو 82 ألفًا و300 شخص من أفغانستان، منذ 14 من آب الحالي، من خلال إقامة جسر جوي للرحلات العسكرية والحكومية تغادر خلاله طائرة من مطار كابل كل 45 دقيقة.

ونقلت صحيفة “نيويورك تايمز” عن مسؤولين لم تسمهم” أن من بين المغادرين أربعة آلاف و500 جندي أمريكي، ومن المتوقع أن يغادر 500 آخرون قريبًا.

ولفت وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم، إلى أن الحكومة الأمريكية تحاول تعقب نحو ألف مواطن أمريكي يعتقد أنهم ما زالوا في أفغانستان، لكنهم لم يتجاوبوا مع الرسائل والمكالمات الهاتفية التي ترمي لإجلائهم.

وقال بيلنكن “في هذه المرحلة الحرجة، نركز على حمل الأمريكيين وعائلاتهم على متن طائرات من أفغانستان في أسرع وقت ممكن”.

وحول موعد الانسحاب النهائي الذي شددت “طالبان” في 23 من آب، على أن يكون في 31 من الشهر الحالي، معتبرة أن هذا الموعد خط أحمر، أوضح بلينكن أنه لا موعد نهائي لعمل القوات الأمريكية على مساعدة أي مواطن أمريكي متبق يقرر مغادرة أفغانستان، لافتًا إلى أن “هذا الجهد سيستمر كل يوم بعد 31 من آب”.

ووصلت اليوم الخميس، إلى العاصمة التركية أنقرة، طائرة تقل 345 راكبًا، كدفعة أولى من الجنود الأتراك العاملين في أفغانستان ضمن قوات “حلف شمال الأطلسي” (ناتو).

وبحسب ما نشرته وكالة “الأناضول” التركية، جرى إجلاء الجنود االأتراك من الأراضي الأفغانية، لينقلوا من مطار كابل.

ومن المخطط تنظيم رحلتين جويتين إضافيتين لإكمال إجلاء الجنود الأتراك من أفغانستان، وفق ما نقلته “الأناضول” عن المكتب الإعلامي للخطوط الجوية التركية.

وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية، أمس الخميس، عبر “تويتر“، إجلاء أكثر من 10 آلاف شخص من أفغانستان، منذ 13 من آب الحالي.

وأوضحت وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون”، في 23 من آب، أن 25 طائرة عسكرية أمريكية من طراز “C-17″، وثلاث طائرات عسكرية أمريكية من طراز “C-130″، و61 رحلة طيران، غادرت مطار “كابل” اليوم بإجمالي عدد ركاب لتلك الرحلات بلغ 16 ألف راكب، نقل الجيش الأمريكي أقل من 11 ألف راكب منها.

وفي 19 من آب الحالي، وبالتزامن مع الذكرى الـ102 لاستقلال أفغانستان عن الحكم البريطاني، أعلن المتحدث باسم حركة “طالبان”، ذبيح الله مجاهد، إقامة “إمارة أفغانستان الإسلامية”، بعد أقل من أسبوع على دخولها العاصمة الأفغانية، كابل، في 15 من آب، إثر فرار الرئيس الأفغاني، محمد أشرف غني، إلى طاجكستان، لينتقل بعدها إلى الإمارات في 18 من آب.

ودخلت الولايات المتحدة أفغانستان في تشرين الأول عام 2001، للإطاحة بحكم “طالبان”، متهمة إياها بإيواء أسامة بن لادن، وشخصيات أخرى من تنظيم “القاعدة” مرتبطة بهجمات “11 أيلول” في الولايات المتحدة.

وأنهت بذلك خمس سنوات من حكم “طالبان” التي عادت للسلطة بعدما خسرتها قبل 20 عامًا، وهي فترة الحرب الأمريكية الأطول التي قادتها الولايات المتحدة في أفغانستان، والتي من المتوقع أن تنتهي خلال الساعات الـ36 القادمة.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة