الأردن وسوريا يفعّلان اتفاقية للمياه تعود لعام 1987

شلالات تل شهاب في درعا جنوبي سوريا - 23 نيسان 2020 (عنب بلدي)

شلالات تل شهاب في درعا جنوبي سوريا - 23 نيسان 2020 (عنب بلدي)

ع ع ع

اتفقت المملكة الأردنية مع حكومة النظام السوري على إعادة تفعيل اتفاقية المياه المشتركة الموقّعة بين البلدين عام 1987.

وجاء الاتفاق الصادر اليوم، الثلاثاء 28 من أيلول، خلال الاجتماعات التي أجراها الوفد الوزاري من حكومة النظام السوري، بتفعيل اللجان المشتركة في أقرب وقت ممكن، للاستفادة من مياه حوض اليرموك، بحسب ما نقلته وكالة “عمون” الأردنية.

ونصّت الاتفاقية التي عُقدت عام 1987 على حصول الأردن على 200 مليون متر مكعب من مياه اليرموك، وبناء سد بذات السعة.

ومن جهته، نفى أمين عام وزارة المياه والري، جهاد المحاميد، ما ورد في بعض وسائل الإعلام فيما يتعلق بتبادل المياه مقابل الكهرباء مع النظام السوري.

وأضاف المحاميد أنه لم يكن ضمن الفريق الأردني الذي شارك في اجتماعات الوزراء التي عُقدت بين الجانبين، والتي اقتصرت على لقاءات بين الوزراء المعنيين فقط.

وفي مجال الزراعة، اتفق الوزراء في مباحثاتهم على تبادل الوثائق لتطوير اتفاقيات التعاون العلمي والفني والزراعي في جميع المجالات البحثية والصحة الحيوانية والنباتية، كما اتفقوا على تبادل قوائم السلع الزراعية والرزنامة الزراعية بين البلدين، لتنظيم التبادل السلعي التجاري والزراعي بين البلدين.

كما تباحث الوفدان في أوجه التعاون المشتركة بين البلدين في قطاع الطاقة وخاصة الكهرباء، وإعادة تشغيل خط الربط الكهربائي الأردني- السوري، ووضع خارطة طريق لإعادة تأهيل الشبكة الكهربائية المتضررة من الجانب السوري.

كما أعلنت المملكة الأردنية عن بدئها تسيير رحلات جوية بين الأردن وسوريا، بعد قطيعة دامت تسع سنوات اعتبارًا من الأحد 3 من تشرين الأول المقبل، وستجري الرحلات بين عمان ودمشق وحلب، بحسب القناة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة