“قسد” تعلن إلقاء القبض على “متزعم” خلية أمنية لتنظيم “الدولة”

الخلية الأمنية التي قالت "قسد" إنها ألقت القبض عليها بمدينة منبج شمال شرقي حلب- 11 من آذار 2022 (هاوار)

ع ع ع

أعلن “مجلس منبج العسكري” التابع لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) إلقاء القبض على خلية أمنية ومتزعمها تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” في منبج شمالي حلب.

وجاء في بيان نقلته وكالة “هاوار” الكردية المُقربة من “قسد” اليوم، الجمعة 11 من آذار، أن قوات “المجلس” ألقت القبض على جهاد جمال حميدي الملقب بـ”عزام”، وهو متزعم خلية أمنية تابعة للتنظيم، كان مقيمًا في مدينة جرابلس التي يسيطر عليها “الجيش الوطني”.

وبحسب اعترافات “عزام”، اعتقلته الاستخبارات التركية مع شقيقه “همام” قبل فترة، وأُطلق سراحه بعد خضوعه لسلسلة من عمليات الاستجواب انتهت بالموافقة على إطلاق سراحه والإبقاء على أخيه في السجن، بحسب الوكالة.

وعادة ما تتهم “قسد” “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا بضلوعه بأي عملية تستهدف مناطق نفوذها في سوريا.

وسبق أن حمّلت “قسد” مسؤولية الهجوم الذي تعرض له سجن “غويران” لعدة جهات، منها قوات النظام السوري، وجهات من المعارضة السورية، إضافة إلى تركيا، مطالبة المجتمع الدولي بتحمّل مسؤولياته في محاربة تنظيم “الدولة” في سوريا.

ودائمًا تنفذ “قسد” عمليات أمنية بمناطق نفوذها تعتقل خلالها متهمين بتعاملهم مع التنظيم، إلا أن عمليات الاعتقال التي تُنفذها تستهدف مدنيين تعاود الإفراج عن عدد منهم في وقت لاحق.

وفي كثير من الأحيان تثير هذه الحملات حفيظة سكان المنطقة كما هي الحال في شمال شرقي سوريا ذي الطابع العشائري، إذ تتحول إلى احتجاجات ضدها ومنها ما تحوّل إلى اشتباكات مسلحة بين سكان المنطقة وقوات “قسد” الأمنية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة