“أوقاف النظام”: لا حصة للسوريين في الحج منذ 10 سنوات

مصلون في الحرم المكي _17 من تشرين الأول 2021 (رئاسة شؤون الحرمين)

ع ع ع

نفى مدير الأوقاف ومدير الحج في وزارة الأوقاف التابعة لحكومة النظام السوري، حسان نصر الله، صحة البيانات المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي حول افتتاح موسم الحج بشكل رسمي تحت إشراف وزارة الأوقاف وتخصيص السوريين بعدد من الحجاج.

وقال نصر الله في تصريحات لإذاعة “ميلودي إف إم” اليوم، الأحد 24 من نيسان، إن إجراءات الحج تتم بموجب اتفاقيات رسمية توقّع ما بين وزارة الأوقاف ووزارة الحج السعودية، وباقي الإجراءات اللاحقة تتم ضمن سياق هذه الاتفاقيات التي توقع بين الجانبين، علمًا أن هذه الاتفاقيات لم توقع منذ أكثر من عشر سنوات.

واعتبر نصر الله أن بيانات “لجنة الحج السورية العليا” بخصوص حج السوريين للعام الحالي صدرت من “جهات معادية للشعب السوري”، لأن الحجاج السوريين عندما كانوا يخرجون من سوريا كانوا يخرجون تحت رعاية بعثة الحج الرسمية في وزارة الأوقاف.

وتضم هذه البعثة عددًا من الجهات الرسمية كوزارة الداخلية، السياحة، النقل، الصحة، مؤسسة الطيران العربية السورية ومصرف سوريا المركزي لذلك فإن أمور الحج تكون ضمن معطيات رسمية ومراحل متعددة ولا تكون فجائية، بحسب نصر الله.

وأوضح أن وزارة الأوقاف لم تصدر أي بيان بالنسبة لافتتاح موسم الحج أو أنه تم تخصيص سوريا بعدد محدد من الحجاج.

ودعا نصر الله المواطنين إلى عدم التسجيل لأداء فريضة الحج مع جهات وصفها بـ”غير المعروفة”، وغير معتمدة لدى وزارة الأوقاف.

وأضاف أنه في حال صدور أي إجراءات رسمية تتعلق بالحج وبتنظيم موسم الحج من داخل سوريا ستكون برعاية وزارة الأوقاف وسيكون هناك إعلان مباشرة عن طريق مديرية الحج في الوزارة وعبر الوسائل الرسمية المعتمدة.

وأشار إلى أن الوزارة تسعى في كل موسم وتوجه كتابًا عن طريق وزارة الخارجية إلى وزارة الحج السعودية لتخصيص سوريا بحصتها المحددة ولكن لا يتم الرد نهائيًا.

وكانت “لجنة الحج العليا”، التابعة للائتلاف السوري المعارض، أعلنت شروط استقبال المملكة العربية السعودية الحجاج السوريين، لهذا العام.

وبحسب بيان للجنة في 19 من نيسان، بلغ عدد الأشخاص السوريين المسموح لهم بدخول السعودية لأداء فريضة الحج عشرة آلاف و186 شخصًا، على أن تعطى الأولوية للمقبولين في عام 1441 هجري و2020 ميلادي، ممن تحققت لديهم الشروط التالية:

  • جواز سفر سارٍ حتى 31 من كانون الأول 2022.
  • تلقي جرعتين على الأقل من اللقاحات المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية.
  • وجود محرم شرعي للمرأة لمن كانت دون سن 45 عامًا.
  • توفر اختبار “PCR” بنتيجة سلبية قبل 72 ساعة كحد أقصى من تاريخ السفر.

وبحسب البيان، سيتم الاعتذار من أصحاب الفئة العمرية 65 عامًا فما فوق، أي من كان تاريخ تولده دون 1 من تموز 1957.

وكانت اللجنة وقّعت اتفاقية ترتيبات شؤون الحجاج السوريين لموسم حج 2020، مع نائب وزير الحج والعمرة السعودي، الدكتور عبد الفتاح بن سليمان مشاط، في 25 من كانون الأول 2019، بعد دعوة وجهتها وزارة الحج والعمرة في السعودية إلى “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة