دوري الأمم الأوروبية.. قمة التعويض بين ألمانيا وإنجلترا

إنجلترا وألمانيا من لقاء سابق- 29 من حزيران 2021- كأس أمم أوروبا (football-espana)

ع ع ع

تتجه الأنظار إلى ملعب “اليانز آرينا” في مدينة ميونيخ عند الساعة 9:45 بتوقيت دمشق من مساء اليوم، الثلاثاء 7 من حزيران، عندما يواجه المنتخب الألماني نظيره الإنجليزي ضمن مباريات المجموعة “A3″، لفائدة الجولة الثانية من بطولة دوري الأمم الأوروبية 2023 في نسختها الثالثة.

وكان المنتخب الألماني تعادل مع إيطاليا في الجولة الماضية 1×1، بينما إنجلترا تعرضت لخسارة غير متوقعة أمام المجر 1×0.

ويسعى المنتخبان للتعويض عن تعثرهما في الجولة الأولى، رغم صعوبة اللقاء على الطرفين.

هانز فليك وغاريث وصراع التفوق

يحاول الألماني هانز فليك، المدير الفني للماكينة الألمانية، وقف زحف التفوق للأسود الثلاثة، وفي حالة الفوز اليوم يتعادلان بعدد مرات الفوز فيما بينهما.

القاسم المشترك بين المدربين أنهما يلعبان بخطة هجومية شاملة، وهذا يعطي للقمة الإثارة والقوة والندّية التي تستمتع بها الجماهير حول العالم.

وسيحاول المدرب الألماني هانز فليك إعادة ترتيب أوراقه بعد مواجهة إيطاليا في الجولة الماضية، ومواصلة مشوار التألق الذي رسمه في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وبدوره، يسعى غاريث ساوثغيت، المدير الفني لمنتخب إنجلترا، الذي تعرّض لخسارة مؤلمة  0×1 أمام المجر، لتحسين الصورة رغم صعوبة اللقاء، إذ بات في موقف لا يُحسد عليه لأن الخسارة الثانية تعني أنه سيبتعد كثيرًا عن الصدارة.

المواجهات التاريخية لمصلحة الإنجليز

تقابل المنتخبان الألماني والإنجليزي خلال مشوارهما الكروي 34 مرة، حقق منتخب الأسود الثلاثة الفوز في 14 مباراة، بينما حققت الماكينة الألمانية 13 انتصارًا، وسيطر التعادل بينهما في سبع مواجهات.

سجل الإنجليزي في مرمى ألمانيا 53 هدفًا، وسجل الأخير 42 هدفًا في مرمى الأسود.

أعلى نسبة فوز كانت لمصلحة الإنجليز، حين فازوا 1×5 في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2002.

بينما أعلى نسبة فوز للألمان كانت بنتيجة 4×2 في الدور الـ16 بنهائيات كأس العالم مونديال 2010، وهو آخر فوز للمنتخب الألماني رسميًا على نظيره الإنجليزي.

ومن جانب آخر، وبذات المجموعة، سيلعب مساء اليوم، الثلاثاء 7 من حزيران، على استاد “دينو مانونزي” بمدينة تشيزينا منتخب إيطاليا وضيفه المجري.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة