سوريا.. عاصفة مطرية تتسبب بوفيات وأضرار في الممتلكات

تساقط الأشجار في محافظة اللاذقية نتيجة العاصفة - 25 من حزيران 2022 (شبكة اخبار اللاذقية وريفها)

ع ع ع

شهدت مناطق متفرقة في شمال وغربي سوريا عاصفة مطرية وهوائية منذ ساعات الصباح الأولى اليوم السبت 25 من حزيران، سببت وفيات وإصابات وأضرارًا، كان أكثرها في محافظة اللاذقية.

وتناقلت شبكات محلية صورًا للعاصفة التي سببت عشرة إصابات تم نقلها إلى مشافي اللاذقية، كما تسببت الرياح الشديدة بتساقط عدد من الأشجار وأضرار مادية بالممتلكات.

وتوفي صياد في وغرق قاربه في منطقة ابن هاني عند شاطئ اللاذقية نتيجة العاصفة، حسب ما قاله نقيب الصيادين في اللاذقية، سمير حيدر، لصحيفة “الوطن” المحلية.

وبحسب ما نقلته إذاعة “شام إف أم“، توفي مواطن جراء إصابته بصاعقة رعدية أثناء عمله بأرضه في قرية قرين التابعة لناحية جب رملة بريف مدينة مصياف.

وقالت صحيفة “الوطن“، إن الورشات والآليات التابعة لمجلس مدينة اللاذقية وفوج إطفاء اللاذقية يعملون على إزالة الأشجار المتساقطة على طريق لشاطئ وشارع الجمهورية.

 

كما شهدت مناطق غربي حماة في الغاب والسقيلبية ومصياف أمطار غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية، إضافة إلى محافظتي حمص ودمشق.

بدوره، أكد المتنبئ الجوي محمد حيدر، في حديث لـ”الوطن” أن فعالية المنخفض الجوي والأمطار التي تشهدها المنطقة، ستنتهي بين ساعات الظهيرة حتى مساء اليوم، مشيرًا إلى أنه بالرغم من ندرة حدوث منخفض في هذا التوقيت إلا أنه وارد في بعض الحالات.

وقال إن الأمطار ستستمر على فترات حتى ساعات العصر والمساء الأولى وذلك على المناطق الساحلية والوسطى والشمالية، فيما تنتقل الحالة لاحقًا نحو المنطقة الشرقية، أما دمشق وأريافها فستنتهي خلال ساعات بسيطة.

وفي الشمال الغربي، حذرت فرق “الدفاع المدني السوري”، أمس الجمعة 24 من حزيران، من الهطولات المطرية المصحوبة بعواصف رعدية، مذكرة السكان في المخيمات بضرورة تثبيت الخيام والابتعاد عن مجاري السيول وأماكن تجمع المياه.

وسببت العاصفة أضرار متفاوتة بالمخيمات شمال غربي سوريا كما أدت إلى إصابة رجل بكسر في قدمه جراء انهيار حائط مسكنه المؤقت في مخيم خبز الخير بناحية شران بريف حلب، وفق “الدفاع المدني”.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة