ما نظام دفع “مير” الروسي الذي يريد النظام السوري تفعيله

نظام دفع "مير" الروسي (سبوتنيك)

ع ع ع

اعتبر سفير النظام السوري في موسكو، رياض حداد، أن تفعيل نظام الدفع “مير” (MIR) مهم في سوريا كبديل لمنظومات التسديد الأجنبية، و”ذلك في ظل ظروف سياسة العقوبات الغربية”.

جاء ذلك خلال حديثه مع وكالة “تاس” الروسية اليوم، الاثنين 4 من تموز، إذ قال إن “فكرة إنشاء نظام الدفع (مير) في عام 2015، ولدت بهدف إنشاء أساس لنظام دفع مستقل على أراضي روسيا، خاصة بعد قطع عدد كبير من البنوك الروسية عن أنظمة الدفع الغربية”.

وأبدى حداد اهتمام النظام السوري بأي أنظمة بديلة للأنظمة الغربية بعد تعرّضه للعقوبات، مشيرًا إلى وجود حاجة متزايدة لدى العديد من دول العالم لانتشار أنظمة دفع بديلة، “لأن هذه الدول تخضع للضغوط والعقوبات الغربية”، حسب قوله.

واعتبر حداد أن “الاقتصاد العالمي يخضع للعديد من التغيّرات بعد بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، التي فرضت الولايات المتحدة والغرب بعدها عقوبات على روسيا، ما دفع موسكو إلى استخدام البدائل والأنظمة المصرفية المتاحة لها”.

ولا يعمل نظام دفع “ماستر كارد” و”فيزا” في سوريا منذ عام 2011 بسبب العقوبات المفروضة على النظام السوري.

وفي روسيا أيضًا، أعلنت مجموعة شركات خدمات مالية تعليق خدماتها في روسيا، بسبب العملية العسكرية ضد أوكرانيا، بينما أعلنت بنوك روسية التوجه إلى اعتماد نظامي دفع إلكتروني، محلي وصيني، إذ عملت روسيا على إصدار بطاقات بنكية تعمل مع نظامي الدفع الروسي “مير” والصيني “يونيون باي”.

ما نظام دفع “مير”؟

“مير” (MIR) هي بطاقة مصرفية روسية تعمل بواسطة منظومة دفع وطنية، أُطلقت في عام 2015 بعدما واجه عدد من المصارف الروسية مشكلات مع شركتي “فيزا” و”ماستر كارد”، بسبب العقوبات الغربية المفروضة ضد موسكو  على خلفية ضمها شبه جزيرة القرم.

بطاقات “مير” معتمدة حاليًا في عشر دول، هي تركيا وفيتنام وأرمينيا وأوزبكستان وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرغيزستان وطاجيكستان وأوسيتيا الجنوبية وأبخازيا.

وسرعت روسيا من جهودها للترويج لنظام “مير” عالميًا بعد أن أعلنت “فيزا” و”ماستر كارد” وقف خدماتهما في روسيا على خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، بحسب ما ذكره موقع “RT“.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة