ما حقيقة اقتراب عودة أصالة نصري إلى سوريا؟

الفنانة السورية أصالة نصري (صفحتها الرسمية في فيس بوك)

الفنانة السورية أصالة نصري (صفحتها الرسمية في فيس بوك)

ع ع ع

تداولت صفحات محلية أنباء تتحدث عن قرب عودة الفنانة، أصالة نصري، إلى سوريا، وذلك بعد الحديث عن عودة الإذاعات الرسمية، والقنوات السورية الرسمية التابعة للنظام بث أغانيها.

حديث تلك الصفحات المحلية، جاء بعد أن قال موقع “مختصر مفيد” المختص بنشر أخبار الفن والفنانين، مقالًا قال فيه إن جمهور أصالة “فوجئ بوضع أغنياتها على الشاشات السورية بعد نقطاع دام لأكثر من عشر سنوات”، متسائلًا “هل سنشهد عودتها إلى سوريا ولإحباء الحفلات بها؟”.

ولم تعلق أصالة نصري على هذه الأنباء حتى ساعة نشر هذا الخبر.

بينما قال مصدر خاص (لم تسمّه) في نقابة الفنانين في حديث إلى صحيفة “الوطن” المحلية، السبت 23 من تموز، أن “الأمر عار من الصحة، وأن السماح ببث أغنيات أصالة نصري عبر الشاشة السورية أمر مرتبط بإدارة المؤسسات الإعلامية، وأن عودتها هي وغيرها إلى سوريا مرتبط بجهات عامة ذات صلاحية”.

واعتبر المصدر، أن النقابة لا تتمتع بهذه الصلاحيات أساسًا، مضيفًا أنها “لم تمنع سابقًا ولم تسمح حاليًا ولا تملك القرار بذلك، وترى أن ما يثار غير مستند لجهات عامة أو خاصة وإنما صادر عن وسائل إعلامية لا تتمتع بالمصداقية”، بحسب تعبيره.

وأصالة نصري، فنانة سورية عرفت بموقفها الواضح المعارض للنظام والداعم للثورة السورية، الأمر الذي دفع البعض لاتّهامها بالخيانة من مؤيدي النظام السوري.

وأصدرت أغنية ضد رئيس النظام، بشار الأسد، عنوانها “لو هالكرسي بيحكي” عام 2012، ما أدى إلى منعها من الدخول إلى سوريا حتى اليوم.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة