الاتحاد الأوروبي يعتمد لقاحًا تقليديًا لـ”جدري القرود”

موظف في شركة لقاح "بافاريا نورديك" يعرض صورة لفيروس لقاح في مختبر تابع للشركة بالقرب من ميونيخ- ألمانيا 24 من أيار 2022 (رويترز)

ع ع ع

منحت المفوضية الأوروبية الإذن باستخدام لقاح الجدري التقليدي “إيمفانيكس” (Imvanex) ضد مرض “جدري القرود” اليوم، الاثنين 25 من تموز، وفقًا لما قالته شركة التكنولوجيا الحيوية الدنماركية البافارية الشمالية “Bavarian Nordic”، المصنعة للقاح.

تأتي هذه الموافقة من الاتحاد الأوروبي بعد أن أوصت لجنة الأدوية البشرية (CHMP) التابعة لوكالة الأدوية الأوروبية (EMA)، في 22 من تموز الحالي، باستخدام اللقاح للحماية من المرض.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت حالة الطوارئ العالمية بسبب تفشي المرض في أكثر من 70 دولة، في 23 من تموز الحالي.

أوضحت الشركة في بيان، أن الموافقة سارية في جميع دول الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى النرويج شمالي أوروبا، وأيسلندا شمال المحيط الأطلسي، ودولة ليختنشتاين في أوروبا الوسطى.

أعرب الرئيس التنفيذي للشركة البافارية، بول تشابلن، عن سعادته لتوسيع نطاق استخدام اللقاح من قبل الاتحاد قائلًا، “إن توفر لقاح معتمد يمكن أن يحسّن بشكل كبير استعداد الدول لمكافحة الأمراض الناشئة، ولكن فقط من خلال الاستثمارات والتخطيط المنظم للتأهب البيولوجي”.

وأشار تشابلن إلى أن تطوير اللقاح “أصبح ممكنًا” من خلال استثمارات كبيرة من الحكومة الأمريكية خلال العقدين الماضيين، ما أدى إلى تمهيد الطريق للحكومات الأخرى لتطوير الخطط وتحديد أولويات المستقبل لحماية مواطنيها من تهديدات الصحة العامة، حسب قوله.

حصل اللقاح البافاري على الموافقة للوقاية من مرض “جدري القرود” في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا فقط، بينما وافق عليه الاتحاد الأوروبي لعلاج الجدري التقليدي سابقًا.

منذ 2013، وافق الاتحاد الأوروبي على اللقاح للوقاية من الجدري التقليدي، ويحتوي اللقاح على نسخة ضعيفة من الفيروس الأساسي ويسمى “فيروس اللقاح المعدل” المرتبط بفيروس الجدري، واعتُبر لقاحًا محتملًا لـ”جدري القرود” بسبب التشابه بينه وبين الجدري التقليدي.

حتى الآن، سجلت “المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها” أكثر من 16 ألفًا و836 حالة إصابة بالمرض، في 74 دولة لم يُشاهد فيها الفيروس عادة.

خلال الأشهر الثلاثة الماضية، ارتفع سعر سهم الشركة بنسبة 122%، مدفوعًا بالطلب القوي على لقاح “جدري القرود”، وفقًا لوكالة الأنباء “رويترز“.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة