“محلي جرابلس” يطلب من المنظمات والفرق التطوعية استخراج تراخيص

فريق تطوعي (أمل سوريا) يوزع حصصًا غذائية بريف مدينة جرابلس- 24 من تموز 2022 (المجلس المحلي في جرابلس)

ع ع ع

طالب المجلس المحلي لمدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، الخاضعة لسيطرة “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا، المنظمات والفرق التطوعية باستخراج تراخيص عمل.

ودعا المجلس في تعميم عبر صفحته الرسمية في “فيس بوك” نشره اليوم، الاثنين 1 من آب، جميع المنظمات والفرق التطوعية العاملة في المدينة، إلى الحصول على ترخيص عمل من مديرية الشؤون الإدارية والقانونية في المجلس.

ومنح المجلس مهلة 15 يومًا من تاريخ التعميم الصادر في 28 من تموز الماضي، تحت طائلة المحاسبة والمنع من العمل.

وتكررت دعوات المجلس ومطالبته جميع أصحاب النشاطات التجارية والصناعية والمهن، بالحصول على تصريح أو رخصة لمزاولة المهنة وفق شروط محددة.

وفي 21 من آذار الماضي، دعا المجلس جميع شركات ومزوّدي الإنترنت العاملين في المدينة، إلى مراجعة مديرية الاتصالات والكهرباء في المجلس للحصول على ترخيص عمل.

وتنشط في مناطق ريف حلب العديد من المنظمات والفرق التطوعية، التي تقدم عدة خدمات ومشاريع في مختلف القطاعات الإنسانية والخدمية.

وتشهد مناطق سيطرة “الحكومة السورية المؤقتة” المظلة السياسية لـ”الجيش الوطني”، وتشمل ريفي حلب الشمالي والشرقي، ومدينتي رأس العين وتل أبيض شمال شرقي سوريا، تنظيمًا خدميًا وإداريًا خاصة بعد سيطرة فصائل المعارضة عليها بدعم تركي.

وعملت السلطات التركية على إدارة الحياة الاقتصادية والخدمية في المنطقة من خلال المجالس المحلية، وأسهمت مع السلطات المحلية في إحداث مواقع صناعية ومشاريع خدمية.

وتتعرض بعض المنظمات وكوادرها للمضايقات، رغم وجود الجهات والمؤسسات المذكورة، منها في 15 من حزيران الماضي، حين قُتل مدير مكتب “هيئة الإغاثة الإنسانية” (iyd)، عامر الفين (45 عامًا)، المعروف بـ”أبو عبيدة الحمصي”، جراء استهداف سيارته بعبوة ناسفة أمام منزله وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي، في أثناء توجهه إلى العمل.

وفي 11 من نيسان الماضي، أغلقت منظمة “قوافل الخير”، العاملة في عدة مناطق شمالي سوريا، مراكزها بمدينة جرابلس بشكل نهائي، بعدما قالت إنها تتعرض لمضايقات، وذكرت أن المضايقات تطورت إلى التهديد وإشهار السلاح في وجه العاملين، والتوعد بمهاجمة بيوتهم.

تعميم المجلس المحلي في جرابلس حول استخراج المنظمات والفرق التطوعية تراخيص عمل- 1 من آب 2022 (المجلس المحلي)



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة