مجزرة في الباب.. 44 قتيلًا وجريحًا بقصف مصدره مناطق النظام و”قسد”

آثار قصف على سوق وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي- 19 من آب 2022 (الدفاع المدني/ فيس بوك)

ع ع ع

برنامج “مارِس” التدريبي– إيمان هاشم

قُتل 14 شخصًا، وأصيب أكثر من 30 آخرين بينهم أطفال، في حصيلة أولية لقصف استهدف سوقًا شعبية مكتظة بالمدنيين في مدينة الباب، بريف حلب الشرقي، اليوم الجمعة 19 من آب.

وقال “الدفاع المدني السوري“، عبر “فيس بوك”، إن هذه الهجمات مصدرها مناطق سيطرة قوات النظام و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وأحصى “الدفاع المدني” خمسة أطفال من بين حصيلة القتلى، و11 طفلًا من حصيلة الإصابات، جرّاء القصف.

ولا تزال حصيلة القتلى والمصابين غير نهائية، مع استمرار فرق “الدفاع المدني” في عمليات البحث والإنقاذ، ووجود حالات حرجة بين المصابين.

وتشهد مناطق سيطرة “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا قصفًا متكررًا مصدره مناطق سيطرة النظام و”قسد”.

وقُتل مدني، الخميس 18 من آب، في مدينة مارع بريف حلب، باستهداف سيارته بصاروخ مصدره مناطق سيطرة قوات النظام و”قسد”.

ويأتي القصف في ظل تصعيد تشهده المنطقة، وتهديدات تركية بتنفيذ عملية عسكرية ضد الأحزاب الكردية التي تعتبرها أنقرة “إرهابية”، لـ”حماية وضبط” حدودها الجنوبية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة