يطلبه الأطباء للكشف عن أمراض الكبد

تحليل “ALT”.. أو ما يُعرف بـ”SGPT”

ع ع ع

د. كريم مأمون

يشمل اختبار وظائف الكبد (LFT) العديد من التحاليل، ولكن أكثرها طلبًا من قبل الأطباء بشكل روتيني للكشف عن وجود مرض كبدي هو تحليل مستوى أنزيم ناقلة الألانين في الدم (ALT).

ما المقصود بـ”ALT”

إنزيم ناقلة أمين الألانين (Alanine aminotransferase) واختصارًا “ALT”، الذي يعرف أيضًا باسم مصل الغلوتاميك البيروفيك الأنزيمي (Serum Glutamic-pyruvic Transaminase) واختصارًا “SGPT”، هو إنزيم موجود في الغالب في خلايا الكبد والكلى، ويوجد بكميات أصغر بكثير في القلب والعضلات، وعادة تكون مستوياته في الدم منخفضة، ولكن عندما يتأذى الكبد، يتم إطلاق “ALT” من الخلايا الكبدية فيرتفع مستواه في الدم، ويعد اختبار مستوى “ALT” في الدم مفيدًا للكشف المبكر عن أمراض الكبد، إذ إنه قد يرتفع قبل ظهور أعراض وعلامات المرض.

ما الحالات التي تستدعي إجراء تحليل “ALT”

1- الاشتباه بوجود مرض كبدي (يجرى ALT مع العديد من الاختبارات الأخرى) نتيجة وجود أعراض وعلامات لاضطراب الكبد، هذه الأعراض والعلامات قد تشمل:

· الضعف والتعب.

· فقدان الشهية.

· الغثيان والقيء.

· انتفاخ البطن، الامتلاء.

· ليرقان.

· البول الداكن أو البول بلون الشاي.

· البراز الفاتح اللون أو البراز الأبيض بلون الحوار.

· حكة الجلد.

2- مراقبة عمل الكبد عندما يكون هناك خطر متزايد للإصابة بأمراض الكبد، مثل:

· شرب الكحول.

· وجود تاريخ عائلي للإصابة بأمرض الكبد.

· استخدام الأدوية التي تزيد خطورة تضرر وتلف الكبد.

· المرضى المصابين بالسكري أو الذين يعانون زيادة الوزن.

3-   مراقبة فعالية علاج أمراض الكبد.

كيف يتم إجراء تحليل “ALT”

يتم إجراء التحليل من خلال سحب عينة دم عشوائية صغيرة من أحد أوردة المريض، تُرسل إلى المختبر لتحليلها باستخدام أجهزة خاصة.

ولا يتطلب إجراء هذا التحليل من المريض أي تحضيرات خاصة (كالصيام) قبل سحب الدم، إلا أنه يُنصح بإخبار الطبيب بالأدوية التي يستخدمها المريض قبل إجراء الفحص، إذ إن تناول بعض الأدوية والمكملات العشبية، مثل نبات القنفذية ونبتة الناردين أو الفاليريان، قد يؤثر في نتيجة الفحص.

كذلك فإن بعض الإجراءات الطبية من الممكن أن تؤثر في نتيجة الفحص، كالخضوع لعملية جراحية أو قسطرة قلبية قبل فترة وجيزة.

كيف تفسر النتائج

تعد قراءة تحليل “ALT” طبيعية إذا كانت النتيجة:

عند الرجال تتراوح بين 7 و33 وحدة دولية/ليتر.

عند النساء تتراوح بين 7 و25 وحدة دولية/ليتر.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد توجد بعض الاختلافات البسيطة في القراءة من مختبر إلى آخر.

ما أسباب ارتفاع مستوى “ALT” في الدم

الارتفاع البسيط (أقل من 4 أضعاف الطبيعي) قد يكون بسبب:

· الإدمان على الكحول.

· تشمّع الكبد.

· كثرة وحيدات النواة في الدم.

· بعض الأدوية مثل الستاتين، والأسبرين، وبعض الأدوية المنومة.

الارتفاع المتوسط (أقل من 10 أضعاف الطبيعي) قد يكون بسبب:

· الإصابة بأحد أمراض الكبد المزمنة.

· إدمان الكحول.

· تشمّع الكبد.

· انسداد القناة الصفراوية.

· النوبة القلبية أو فشل القلب.

· الفشل الكلوي.

· إصابات العضلات.

· تلف خلايا الدم الحمراء.

· ضربات الشمس.

· تناول كميات كبيرة من فيتامين “A”.

الارتفاع الكبير (10 أضعاف الطبيعي أو أكثر) قد يكون بسبب:

· التهاب الكبد الوبائي الحاد.

· التسمم ببعض الأدوية نتيجة تناول جرعات زائدة، مثل التسمم بالباراسیتامول.

· الإصابة بسرطان الكبد.

ما أسباب نقص مستوى “ALT” في الدم

يعتبر مستوى أنزيم “ALT” في الدم منخفضًا في حال كان أقل من 7 وحدات دولية/ليتر، وهذا الأمر نادر الحدوث، وأهم أسبابه:

· التهاب المسالك البولية.

· سوء التغذية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة