النظام يمنع دخول أدوات جراحية إلى الحولة ضمن قوافل الإغاثة

النظام يمنع دخول أدوات جراحية إلى الحولة ضمن قوافل الإغاثة

عنب بلدي عنب بلدي
homs24.jpg

منع النظام السوري دخول أدوات جراحية وطبية ضمن قوافل المساعدات التي دخلت إلى منطقة الحولة في ريف حمص الشمالي مساء أمس.

وأكد نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، أن القوافل التي دخلت تحتوي على مواد غذائية ومستلزمات للنظافة وأدوات جراحية وطبية، ولكن النظام رفض إدخال الأدوات الجراحية.

وأوضح حق خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في مقر المنظمة الدولية في نيويورك، اليوم الأربعاء 23 آذار، أن هذه الأفعال تؤدي إلى زيادة في خسائر أرواح المدنيين، الذين هم بحاجة لهذه الأدوات.

وطالب حق النظام السوري السماح بدخول جميع اللوازم الطبية ضمن القوافل التي تدخل إلى المناطق المحاصرة دون شروط مسبقة.

وذكرت صفحة اللجنة الدولية للصليب الأحمر على موقع “تويتر”، أنها قامت بإدخال 27 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية إلى منطقة الحولة.

مراسل عنب بلدي، أكد دخول 28 شاحنة تحمل تسعة آلاف سلة إغاثية، على أن يتم توزيعها بعد دخول الدفعة الثانية التي من المفترض أن تدخل اليوم الخميس، وتتألف من 18 شاحنة تحمل أربعة آلاف سلة.

وتخضع منطقة الحولة لسيطرة قوات المعارضة، وتعاني الحولة، الخاضعة للحصار منذ نحو ثلاث سنوات، من وضع إنساني صعب، ويسكنها حوالي 70 ألف شخص.

مقالات متعلقة

  1. دشم وتحصينات قوات النظام على أطراف الحولة بريف حمص
  2. في الذكرى الرابعة لمجزرتها.. قوافل إغاثية تدخل الحولة المحاصرة
  3. "المحكمة الشرعية" تمهل النظام 48 ساعة لإعادة فتح معبر الدار الكبيرة
  4. الأمم المتحدة: النظام منعنا من إدخال المواد الجراحية إلى الغوطة الشرقية

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية