× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إطلاق المشروع الأول من نوعه لتعليم اللاجئين السوريين إلكترونيًا

إطلاق مشروع "ديمة" التعليمي الإلكتروني في ولاية هاتاي (IHH).

إطلاق مشروع "ديمة" التعليمي الإلكتروني في ولاية هاتاي (IHH).

ع ع ع

أطلق برنامج “ديمة” للتعليم الإلكتروني للاجئين السوريين، اليوم الجمعة 22 نيسان، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في ولاية هاتاي التركية.

وأوضحت هيئة الإغاثة التركية IHH أن المشروع أطلق بالتعاون بينها وبين منظمة عيد الخيرية القطرية والصناديق الإنسانية لمنظمة التعاون الإسلامي.

وأشارت المنظمة عبر صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، إلى أنه سيتم خلال البرنامج توزيع 20 ألف جهاز لوحي على الأطفال السوريين لمتابعة دروسهم.

ويعرّف برنامج “ديمة” نفسه أنه “مشروع تعليمي مبتكر، يسخدم أفضل الممارسات التقنية في تعليم الأطفال باستخدام (التابلت)، عبر تطبيق معد خصيصًا لهذا الغرض” .

كما يوضح عبر موقعه الإلكتروني أنه الحل الجذري والمتكامل لتعليم اللاجئين حول العالم، وهو مشروع التعليم الإلكتروني الأول من نوعه في الشرق الأوسط، حيث يعتمد على هندسة التعليم الرقمي بما يتوافق مع أبناء اللاجئين، يتيح لهم التعلم من خلال المرح والمتعة.

ويبلغ عدد الأطفال السوريين اللاجئين نحو مليون وأربعمائة ألف طفل في تركيا، وفقًا لإحصائية دائرة الهجرة التركية مطلع نيسان الحالي، يتوزعون على الولايات المختلفة ونحو 26 مخيمًا في عشر ولايات.

مقالات متعلقة

  1. دراجات هوائية لـ 80 يتيمًا سوريًا في هاتاي
  2. منظمة İHH توزع يوميًا 50 ألف وجبة إفطار في سوريا
  3. "اغرس شتلة.. أخوتنا تكبر" حملة تجمع الأطفال والسوريين والأتراك
  4. طفلة حلبية تلتقي بآخر فردين من عائلتها بجهود تركية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة