مصدر في المعارضة: نجهّز للمرحلة الثانية من معركة حماة

rtg5y667u6u6u54rt3434.jpg

مقاتلون من "الجيش الحر" في ريف حماة الشمالي- الثلاثاء 13 أيلول (جيش النصر)

ذكر مصدر مطّلع في المعارضة المسلحة لعنب بلدي أن المرحلة الثانية من معركة حماة ستنطلق في وقت قريب، بعدما أنجزت المرحلة الأولى بنجاح.

وأكد المصدر، الذي فضّل عدم كشف اسمه، أن المرحلة الأولى من معركة حماة تم إنجازها من قبل جميع الفصائل المشاركة بنجاح لافت، إثر نجاح المقاتلين في الحفاظ على المكتسبات دون استعادتها من قبل قوات الأسد والميليشيات الرديفة.

وأشار المصدر إلى أن المرحلة المقبلة ستجعل الفصائل على أبواب المدينة فعليًا، مرجّحًا أن الخطط الموضوعة ستؤدي إلى انهيار تحصينات قوات الأسد على المدخلين الشمالي والشمالي الغربي للمدينة.

وحول إمكانية توقف المعركة في ظل اتفاق التهدئة الأمريكي- الروسي، أوضح المصدر أن الاتفاق هش وغير منطقي في ظل خروقات النظام اليومية، مشددًا على أن الفصائل المقاتلة في المحافظة لن تتوقف حتى تدخل حماة.

ونجحت فصائل المحافظة في بسط سيطرتها خلال الأسابيع الماضية على عدة مدن وبلدات هامة في ريف المحافظة الشمالي والشمالي الغربي، أبرزها حلفايا وطيبة الإمام وصوران ومعردس وكوكب، في أول تقدم من نوعه منذ خمسة أعوام.

ويقف كل من جبل زين العابدين على المحور الشمالي، ومطار حماة العسكري على المحور الشمالي الغربي، عائقًا حقيقيًا أمام إمكانية دخول الفصائل إلى المدينة الوسطى، والتي تعتبر من أكثر مواقع النظام السوري تحصينًا.

تابعنا على تويتر


Top