بوتين: لن نتخطى أمريكا في كشف بنود الاتفاق فهو مصلحة مشتركة

rosia_syria3.jpg

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (انترنت)

قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن بلاده لن تفصح عن تفاصيل الاتفاق الأمريكي- الروسي حول سوريا، ما لم تلمس الرغبة في ذلك عند واشنطن.

وأعلن بوتين، في مؤتمر صحفي على هامش قمة الدول المستقلة في بيشيك عاصمة قيرغزستان، اليوم السبت 17 أيلول، أن “روسيا والولايات المتحدة الأمريكية تطمحان لإحلال السلام في سوريا، وأن هدفهما المشترك يتمثل في مكافحة الإرهاب الدولي”، مشيرًا إلى أن “تحقيق هذه الأهداف يحتم على الجانبين إظهار أكبر قدر من الشفافية والمصداقية اتجاه بعضهما البعض”.

وأضاف “أن جيش النظام السوري يحترم الهدنة، بينما تعيد المعارضة المسلحة تجميع صفوفها”، مشيرًا أنه “لا يمكن لأمريكا تحديد أين توجد المعارضة في سوريا وأين يوجد المجرمون”.

لكن الشبكة السورية لحقوق الإنسان وثقت خلال الأيام الثلاثة الأولى 64 خرقًا للاتفاق، كان النظام السوري مسؤولًا عن 61 منها والمعارضة عن ثلاثة خروق.

لماذا ترفض أمريكا كشف بنود اتفاق التهدئة في سوريا؟سوريا

لماذا ترفض أمريكا كشف بنود اتفاق التهدئة في سوريا؟

وكان المبعوث الروسي الخاص من وزارة الدفاع إلى جنيف، الكسندر زورين، قال أمس الجمعة، إن “الضباط الروس وممثلي البنتاغون والمخابرات الأمريكية أجروا اتصالات في جنيف، وأن الجانب الأمريكي قدم بيانات متعلقة بمناطق تمركز الجماعات المسلحة الخاضعة للولايات المتحدة”.

وألغى مجلس الأمن اجتماعًا طارئًا كان مقررًا، ليل أمس الجمعة، لبحث الاتفاق الأمريكي- الروسي بشأن سوريا، لامتناع واشنطن عن إطلاع مجلس الأمن عن تفاصيل الاتفاق.

وأعلنت الولايات المتحدة وروسيا التوصل لاتفاق حول الملف السوري، يتضمن وقفًا عامًا لإطلاق النار، ابتداءً من منتصف ليل 12 أيلول الجاري، وتحسين إمكانية وصول المساعدات، والاستهداف المشترك للجماعات المصنفة على أنها “إرهابية” من الطرفين، بما فيها جبهة “فتح الشام”.

تابعنا على تويتر


Top