قوات الأسد تقصف حي الوعر.. وخروج المقاتلين يفشل

Wa3ER_SYRIA_UN_ASSAD869585252.jpg

آثار القصف على حي الوعر - الثلاثاء 21 أيلول (عنب بلدي)

قصفت قوات الأسد حي الوعر في حمص، بصواريخ محلية الصنع صباح اليوم، الأربعاء 21 أيلول.

وأفادت مراسلة عنب بلدي في الحي أن قوات الأسد استهدفت الحي بأسطوانتين (صاروخين من نوع فيل) قبل قليل، مؤكدة أنه لم يصب أي من أهالي الحي حتى ساعة إعداد التقرير.

ويأتي القصف الذي هدأ حاليًا، عقب إغلاق النظام المعابر المعابر الواصلة بين الوعر إلى حمص المدينة، ومنع دخول الخبز والخضار من قبل الحواجز المحيطة.

وكانت قوات الأسد أمهلت الزائرين داخل الحي أمس ثلاث ساعات للخروج منه، وتحدث ناشطون عن نية النظام قصف الحي، بعد اتصال من رئيس فرع أمن الدولة في حمص، عقاب صقر، مع أحد أعضاء اللجنة المفاوضة في الحي.

وفشل إخراج دفعة من المقاتلين والمصابين وعوائلهم من حي الوعر إلى ريف إدلب، بعد تحذيرات روسية بأن الطريق إلى إدلب “غير آمن”.

وكان حوالي ألف شخص تجمعوا بالقرب من حاجز الشؤون الفنية التابع لقوات الأسد في الحي، بينهم حوالي 200 مريض وجريح، مستعدين للخروج من الحي، غداة تصريحات لمحافظ حمص طلال البرازي، الذي أكد أن ما بين 250 إلى 300 مقاتل من المقرر أن يغادروا الوعر.

ويتخوف الأهالي من عودة التصعيد على الحي الذي شهده قبل عقد هدنة مؤقتة، والتوافق على العودة إلى الاتفاق القديم الذي يشمل إخراج المقاتلين والمعتقلين ووقف إطلاق النار وبنود أخرى.

آثار القصف على حي الوعر - الثلاثاء 21 أيلول (عنب بلدي)

آثار القصف على حي الوعر – الثلاثاء 21 أيلول (عنب بلدي)

تابعنا على تويتر


Top