“أحرار الشام” تنفي لقاءها بوفد روسي في سوريا

SYRIA153.jpg

مقاتلين من حركة أحرار الشام الإسلامية (انترنت)

نفت حركة “أحرار الشام الإسلامية” الإشاعات التي صدرت اليوم عن لقاء جمع عددًا من قيادييها مع وفد روسي داخل الأراضي السورية.

وقال مسؤول العلاقات الخارجية للحركة، لبيب النحاس، اليوم الأربعاء 20 أيلول، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، “أحرار الشام لم تلتقِ مع أي وفد روسي، وليس هناك تواصل مباشر أو غير مباشر معهم، هم اختاروا قتل الشعب السوري بدلًا من التفاوض معه على مصالحهم”.

ونشر الإعلامي فيصل قاسم، عبر صفحته الرسمية في “فيس بوك”، اليوم أن لقاءًا ضم قادة من حركة “أحرار الشام” ووفد روسي في سوريا، دون تحديد دقيق لمكان اللقاء وما نتج عنه.

واتهمت روسيا حركة “أحرار الشام الإسلامية” بوقوفها وراء معظم خروقات اتفاق التهدئة الأمريكي- الروسي في سوريا، بعد رفض الحركة الاتفاق، إلى جانب فصائل “الجيش الحر”.

لكن الشبكة السورية لحقوق الإنسان أكدّت أن معظم خروقات التهدئة كان النظام السوري مسؤولًا عنها.

تابعنا على تويتر


Top