الفوسفور الحارق يقتل خمسة مدنيين في حلب “المحاصرة”

tyujiu8iku8.jpg

أرشيفية- قصف بقنابل الفوسفور على ريف حلب حزيران الفائت

قتل خمسة مدنيين وأصيب عشرات آخرون جراء غارات بقنابل الفوسفور الحارق على أحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، منتصف ليلة أمس، الأربعاء 21 أيلول.

وذكر مركز حلب الإعلامي أن خمسة مدنيين قتلوا وأصيب آخرون جراء عشر غارات جوية بالفوسفور الحارق على حيي بستان القصر والكلاسة في مدينة حلب.

ووثق المركز مقتل ما يزيد عن 30 مواطنًا في أحياء حلب الشرقية، الأربعاء، جراء غارات جوية بالصواريخ والبراميل المتفجرة، على عدة أحياء في المدينة.

وباشر الطيران الروسي استهداف محافظة حلب بالفوسفور الحارق منذ حزيران الفائت، متسببًا بمقتل وجرح عشرات المدنيين.

وتحكم قوات الأسد والميليشيات الأجنبية حصارها الكامل على أحياء حلب الشرقية، بعد استعادتها معبر الراموسة مطلع أيلول الجاري، وإحكام قبضتها على طريق الكاستيلو شمال المدينة.

تابعنا على تويتر


Top