فيديو يجلب عشرة ملايين مشاهدة ويدمّر أجهزة “آيفون 7”

انتشر تسجيل في موقع “يوتيوب”، ينصح فيه أحد المستخدمين مالكي “آيفون 7” بثقب هواتفهم ليتمكنوا من الحصول على مدخل لسماعات الرأس في الجهاز.

الإصدار الجديد لـ “آيفون 7” لا يحوي مدخلًا للسماعات، على عكس جميع الإصدارات التي طرحتها الشركة في الأسواق، ما يدفع مستخدميه لشراء سماعة لاسلكية عن طريق “البلوتوث”.

ويدعو المستخدم في الفيديو، حاملي “آيفون” بأن يثبتوا هواتفهم بإحكام على كماشة مخصصة للأعمال الصناعية، قبل أن يثقبوا مقبسًا لسماعات الرأس الخاصة بهم، عن طريق استخدام مثقاب مقاس 3.5 ملم، متسببًا بتدمير العديد من الأجهزة البالغ ثمنها 1000$ للجهاز الواحد.

وجمع الفيديو أكثر من تسعة ملايين مشاهدة، تنوعت آراء الأشخاص الذين تابعوه فمنهم من كشف أن التسجيل مجرد مزحة، وآخرون اتبعوا الخطوات ما تسبب بتدمير هواتفهم.

كتب أحد المتابعين “حاولت أن أفعل ذلك وانتهى الأمر بتلف في شاشة الهاتف، ثم توقفت عن العمل، لقد ارتكبت أكبر خطأ في حياتي بمشاهدة الفيديو الذي نشره هذا الشخص، لقد رميت 700$ في سلة المهملات”.

وأضاف آخر “حسنًا، أنا متأكد أن حل ذلك الأمر موجود في أحد التعليقات، ولكن صديقي طلب مني أن أسأل عن حجم ريشة المثقاب المناسبة التي ينبغي أن نستخدمها؟ وأيضًا أنا لا أمتلك ذلك الشيء الذي يساعدني على تثبيت الهاتف أثناء عملية الثقب، فهل يمكن لأحدنا أن يثبت الهاتف بينما يثقب الآخر الهاتف، علمًا بأني لا أريد أن أتلف هاتفي شكرًا لكم على المساعدة”.

وانتقد حاملو الجهاز الشركة بسبب غياب مدخل السماعات، لكنها عزت ذلك إلى أنه يفسح المجال لسماعات حديثة صغيرة الحجم يمكنها أن تنفذ عدة مهام في آن واحد من الترجمة وتصفية الضوضاء غير المرغوب فيها والسماح للمستخدم بالتحكم في أجهزة أخرى عن طريق الصوت.

كما أن الخطوة سترفع قيمة ما يسمى بسوق “السماعات الذكية” إلى 16 مليار دولار في غضون خمس سنوات.

تابعنا على تويتر


Top