تركيا: الوحدات الكردية بدأت الانسحاب من منبج

SDF_SYRIA_MANBIJ_654.jpg

مقاتلو ومقاتلات قوات "سوريا الديمقراطية" داخل مدينة منبج - 10 آب (Reuters)

رحبت تركيا بانسحاب مقاتلي “وحدات حماية الشعب” الكردية، ضمن قوات “سوريا الديمقراطية” من مدينة منبج إلى مناطق شرق الفرات.

وفي تصريح لنعمان قورتلمش، نائب رئيس الوزراء التركي اليوم، الاثنين 26 أيلول، قال إن أعدادًا كبيرة من “الوحدات الكردية” السورية انسحبت إلى شرقي نهر الفرات في خطوة ترحب بها تركيا.

ومنذ إعلان الولايات المتحدة آب الماضي، أن أمريكا أبلغت أنقرة بانسحاب حزب “الاتحاد الديمقراطي” الكردي والفصائل التابعة له إلى شرق نهر الفرات، لم تشهد المدينة أي تحركات لـ”الوحدات”.

وجاء الإعلان على لسان نائب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، وقال إن “الأكراد لن يبقوا في منطقة غرب الفرات”، في إشارة إلى منبج التي سيطرت عليها قوات “سوريا الديمقراطية” في 13 آب الماضي.

وأكّد مصطفى سيجري، رئيس المكتب السياسي في لواء المعتصم، بدء الانسحاب من منبج، في حديثٍ إلى عنب بلدي.

ويأتي الانسحاب عقب أيام من بدء مرحلة جديدة من عملية “درع الفرات” التي تقودها تركيا مع “الجيش السوري الحر” ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” شمال حلب.

وتتزامن مع تأكيدات جاءت على لسان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أمس، وقال إن تركيا مضطرة لتوسيع عملية “درع الفرات” جنوبًا إلى منبج.

تابعنا على تويتر


Top