“الجيش الحر” يخسر أجزاءً واسعة من مخيم حندرات شمال حلب

HAMAMDWEDDDD_ALEPPO.jpg

مقاتلو "الجيش الحر" قرب حندرات (أرشيفية من الإنترنت)

خسرت فصائل “الجيش الحر” أجزاءً واسعة من مخيم حندرات في ريف حلب الشمالي، الخميس 29 أيلول، بعد معارك ضد قوات الأسد والميليشيات الموالية التي تحاول منذ أيام التقدم في المنطقة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب أن قوات الأسد سيطرت قبل قليل على ثماني نقاط عسكرية داخل المخيم، مقابل نقطتين تتبعان لفصائل “الجيش الحر”.

وأشار المراسل إلى أن معارك كر وفر تجري حتى ساعة إعداد التقرير، في محاولة من “الحر” لاستعادة النقاط في المنطقة، خلال معارك تعتبر الأعنف.

وشنت قوات الأسد هجومًا على مخيم حندرات شمال حلب، وتحاول منذ أيام اقتحام مدينة حلب من عدة محاور أبرزها: حندرات، وحلب القديمة، ومنطقة “1070 شقة”.

وأعلن النظام السوري قبل أسبوع نيته شن هجوم واسع على مدينة حلب، بغية طرد فصائل المعارضة من الأحياء الشرقية التي تسيطر عليها.

وكانت فصائل “الجيش الحر” استعادت سيطرتها على المخيم، السبت الماضي، بعد ساعات من سيطرة قوات الأسد والميليشيات الموالية عليه، وأبرزها “لواء القدس”.

تابعنا على تويتر


Top