قوات الأسد تمطر مدينة دوما بعشرات القذائف والصواريخ

RTGTUTUJYNHTB545TG.jpg

قصف مدفعي وصاروخي على مدينة دوما، الأحد 2 تشرين الأول (تنسيقية دوما)

قتل طفلان وأصيب عشرات آخرون، جراء قصف عنيف لقوات الأسد على مدينة دوما في ريف دمشق، بعشرات القذائف والصواريخ صباح اليوم، الأحد 2 تشرين الأول، ما استدعى دعوة الأهالي إلى إخلاء الطرقات.

وقال مراسل عنب بلدي إن قوات الأسد استهدفت أحياء المدينة بقذائف المدفعية والهاون والراجمات، فيما دعت المساجد إلى ضرورة إخلاء الطرقات وفض التجمعات، خشية وقوع مجازر.

وأكد المراسل مقتل طفلين وعدد كبير من الجرحى، جراء سقوط قذائف المدفعية في سوق الخضار الرئيسي في المدينة، ومناطق حيوية أخرى من دوما.

وتزامن القصف على دوما مع استهداف مماثل لبلدتي حمورية وسقبا في الغوطة الشرقية، ما تسبب بسقوط جرحى بين المدنيين.

وتحاول قوات الأسد تحقيق مكاسب ميدانية في الغوطة الشرقية، فسيطرت على منطقة مزارع الريحان القريبة نسبيًا من مدينة دوما، وكانت قد أحكمت سيطرتها على بلدات وقرى ميدعا وحوش الفارة وحوش نصري، خلال الشهر الفائت.

تابعنا على تويتر


Top