تدمير جسر “السياسية” بالكامل.. المدخل الشمالي لدير الزور

syasya-enab-deir.jpg

استهفت طائرات حربية جسر “السياسية” ومحيطه شمال مدينة دير الزور، ما أدى إلى تدميره بشكل كامل، في إطار سياسة تدمير جسور المحافظة.

وأغارت الطائرات الحربية على منطقة الجسر عصر أمس، لتعاود الغارات صباح اليوم، الجمعة 7 تشرين الأول، وتدمره بشكل كامل.

وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” نشرت أمس تسجيلًا مصورًا يظهر حجم الدمار الذي لحق بالجسر، واتهمت الطيران الروسي باستهدافه، في حين أشار ناشطون إلى أن طائرات التحالف الدولي هي من استهدفت الجسر.

وشهد أيلول الفائت استهداف ثلاثة جسور في ريف دير الزور الشرقي الخاضع بمعظمه لتنظيم “الدولة”، وأبرزها جسري الميادين والبوكمال.

وكان النظام السوري قدم شكوى للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، متهمًا التحالف الدولي والولايات المتحدة الأمريكية بتدمير البنى التحتية في محافظة دير الزور.

وتشتهر دير الزور بتعدد جسورها المنشأة على ضفاف نهر الفرات، الذي يخترق المحافظة من شمالها إلى جنوبها الشرقي، وتعتبر الشرايين الرئيسية فيها.

تابعنا على تويتر


Top