طيران الأسد يقتل ناشطًا إعلاميًا في ريف حمص الشمالي

regtr6y65u6uj786754y6.jpg

الناشط الإعلامي عبد السلام كنعان (تويتر)

قتل الناشط الإعلامي عبد السلام كنعان، الاثنين 31 تشرين الأول، إثر غارة جوية استهدفت قرية الزعفرانة في ريف حمص الشمالي.

وذكرت مراسلة عنب بلدي أن كنعان الذي يعمل مراسلًا ومصورًا لقناة “الجسر” الفضائية قتل أثناء تغطيته القصف الجوي على القرية.

وأشارت المراسلة إلى أن الناشط كنعان (28 عامًا) وينحدر من بلدة دير بعلبة، قضى إلى جانب امرأة وطفل، في غارة تسببت بسقوط عدد من الجرحى أيضًا.

واعترف الإعلام الموالي باستهداف القرية، وذكرت الصفحات المؤيدة أن “سلاح الجو استهدف مبنى يتمركز فيه مسلحون في الزعفرانة، ما أدى إلى تدميره”.

وتخضع معظم قرى وبلدات ريف حمص الشمالي لسيطرة فصائل المعارضة، وشهدت في الآونة الأخيرة قصفًا جويًا وبريًا تسبب بسقوط ضحايا بين المدنيين.

تابعنا على تويتر


Top