السجن أربع سنوات لأسترالي أرسل الأموال لشقيقه المقاتل في سوريا

DBTTTT43TT46YUJ68IUJ7.jpg

أصدر القضاء الأسترالي، الأربعاء 2 تشرين الثاني، حكمًا بالسجن أربع سنوات بحق الأسترالي، عمر سكرية، بعد إدانته بإرسال الأموال إلى شقيقه في سوريا، والذي يقاتل ضد قوات الأسد هناك.

يعيش سكرية (33 عامًا) في أستراليا، ولديه ثلاثة أبناء، ويمتلك مكتبة إسلامية، وألقي القبض عليه في إطار حملات “مكافحة الإرهاب” في أستراليا، في أيلول 2014 .

اعترف سكرية بإرسال 40 ألف دولار أمريكي لشقيقه المقاتل في سوريا، ومساعدة شخص آخر للانضمام إلى القتال ضد قوات الأسد.

وبحسب صحيفة “theaustralian” فإن قرار المحكمة قضى بحبس سكرية مدة أربع سنوات ونصف، مع إمكانية التقدم للحصول على إفراج مبكر بعد ثلاث سنوات، وبالتالي من الممكن أن يتقدم بطلب إفراج في أيلول 2017، حيث قضى أكثر من عامين خلف القضبان حتى ساعة إعداد الخبر.

أحمد سكرية، شقيق عمر، فجّر نفسه في أيلول 2013، ضد قوات الأسد في محافظة دير الزور، بحسب الصحيفة، فيما لا يزال شقيقه الآخر إبراهيم يقاتل ضمن جبهة “فتح الشام”.

ووفق ما رصدت عنب بلدي فإن عمر سكرية ينحدر من أصل لبناني، وذو توجه إسلامي داع لإسقاط الأسد وإقامة دولة تحكم بالشريعة الإسلامية.

تابعنا على تويتر


Top