شخصيات في المعارضة السورية: فوز ترامب فرصة جديدة من أجل السلام

SYRIA999.jpg

اجتماع وفد من الائتلاف السوري المعارض، مع وزير الخارجية الألماني (إنترنت)

اعتبرت شخصيات في المعارضة السورية أن انتخاب دونالد ترامب، رئيسًا للولايات المتحدة، قد يعطي قوة دافعة جديدة لإنهاء الحرب في سوريا.

ورحب رئيس الائتلاف الوطني السوري، أنس العبدة، بانتخاب دونالد ترامب، مضيفًا “تتطلع المعارضة السورية إلى مناقشة دور قيادي للولايات المتحدة في سوريا معه ومع فريقه”.

واعتبر العبدة أن “منتقدي ترامب كانوا على خطأ، من خلال لعب دور قيادي أكبر من الذي لعبه سلفه ومن خلال اتباع نهج جديد وشامل يركز على الحاجة الملحة لاتخاذ خطوات ملموسة لحماية المدنيين”، داعيًا ترامب لإثبات ذلك.

من جهته، هنّأ المنسق العام لهيئة التفاوض، رياض حجاب، الرئيس الأمريكي على المنصب الذي تسلمه.

المنسق دعا إلى “مزيد من التواصل والتنسيق في المنطقة، وإيجاد حلول عادلة وسريعة للتخلص من إرهاب الدولة الذي يرتكبه النظام السوري، لكي ينعم الشعب السوري بالحرية والديمقراطية”.

ونجح مرشح الحزب الجمهوري الأمريكي، دونالد ترامب، بالوصول إلى البيت الأبيض عقب تفوقه على منافسته الديمقراطية، هيلاري كلينتون، ليصبح الرئيس 45 لأمريكا.

وعرف بتصريحاته المناهضة للثورة السورية واللاجئين السوريين، أثناء حملته الانتخابية، إضافة إلى مواقفه المؤيدة لسياسة روسيا في سوريا.

إلا أن البعض يرون في تسلمه منصب رئيس أمريكا، خطوة ونقلة جديدة في مسيرة الثورة السورية، خاصة بعد فشل الرئيس أوباما في إيجاد أي مسعى لإدانة الأسد وإنهاء حكمه.

تابعنا على تويتر


Top