اقتحام الفـوج 137 في ريـف دمشق الغـربي

1926794_687965814577969_3346769142064582914_n.jpg

عنب بلدي – العدد 112 ـ الأحد13/4/2014

1926794_687965814577969_3346769142064582914_nاقتحمت كتيبة أحرار داريا الأحد الماضي 6 نيسان الفوج 137 مدفعية التابع للفرقة السابعة، مسيطرة على عدة مباني ومخزنًا للسلاح، لكن المقاتلين اضطروا للانسحاب في غياب المؤازرة.

وقامت كتيبة أحرار داريا التابعة للواء شهداء الإسلام في منطقة الغوطة الغربية بعملية مشتركة ضمن تحالف «الراية الواحدة» بالاشتراك مع كتيبة الغرباء باقتحام الفوج 137 مدفعية التابع للفرقة السابعة، وأكدّ مقاتلون في الكتيبة لعنب بلدي أنهم تمكنوا من اقتحام الفوج «رغم وعورة المكان»، والوصول إلى مشارف مباني القيادة والسيطرة على عدة مهاجع ومخزن للسلاح، إضافة إلى تدمير مدفع ميدان ورشاش 14.5.

وأفاد مراسل عنب بلدي في المنطقة أن العملية أسفرت عن مقتل وجرح أكثر من ثلاثين عنصرًا من قوات الأسد، إضافة لأسر عنصرين آخرين وفق بيان للواء شهداء الإسلام نشره عبر صفحته في الفيسبوك.

بينما سقط من جانب الكتيبة المهاجمة 7 شهداء بينهم النقيب «أبو صطيف» من بانياس و6 مقاتلين من مدينة داريا، كما أصيب حوالي 10 مقاتلين أثناء الاشتباكات، قبل أن «تنسحب الكتيبة بسبب انقطاع الإمدادات والمؤازرة من الكتائب المتبقية في المنطقة» وفق الناطق الرسمي باسم شهداء الإسلام.

ويعتبر الفوج 137 مدفعية من أهم الثكنات العسكرية في المنطقة الجنوبية وأكثرها استراتيجية، لما يحتويه من أسلحة ثقيلة وراجمات صواريخ ومدفعية تقوم بتغطية مناطق واسعة ولكونه يقع في منطقة صخرية قاسية.

يذكر أن المنطقة الممتدة من مزارع خان الشيح إلى بيت جن والقنيطرة تشهد تحركُا كبيرًا لمقاتلي المعارضة، يحاول نظام الأسد الحد من خطورتها عبر القصف المستمر من ثكناته في المنطقة أو عن طريق غارات الطيران الحربي والبراميل المتفجرة.

تابعنا على تويتر


Top