جمال سليمان: “الملك عقيم” .. الجهل والتخلف أنشأا “داعش”

-سليمان.jpg

قال الفنان السوري جمال سليمان إن حربًا كونية تجري الآن في سوريا، وإن المؤامرة بدأت عند إطلاق النار على المتظاهرين السلميين، معتبرًا أن الجهل والفقر والتخلف هي أهم أسباب نشوء تنظيم “الدولة الإسلامية”.

واعتبر سليمان في لقاء له مع قناة سي بي سي المصرية، أن المشكلة في سوريا لم تكن أبدًا تتعلق بالدين بل برزت الثورة فيها بسبب مطالب تتعلق بالحريات والعدالة الاجتماعية وتقرير المصير، وغيرها من الحقوق المشروعة للشعوب.

ونوه إلى أنه كان قد طرح مبادرة في بداية الأزمة لتكون وطنية يلتف معظم السوريين حولها، “لكن عندما تطلق النار على المتظاهرين فهنا المؤامرة تصبح واقعًا”، مؤكدًا أن “سوريا تحتوي حربًا كونية، وكل المشاريع الغربية والإقليمية تعمل داخلها، وكلها تعمل بالدم السوري”.

وفي سؤال عن رأيه ببشار الأسد وبقائه رئيسًا لسوريا، أجاب جمال سليمان بعبارة الأمير الأموي عبد الرحمن الداخل “إن الملك عقيم”، معتبرًا أنه الكرسي يعطي للشخص دينًا آخر بغض النظر عن دينه وانتمائه السابق.

وأوضح سليمان أن المشكلة اليوم أن الناس خلطت بين النزاع السياسي والديني، واليوم يتكلمون عن دولة الخلافة كأنها دولة فاضلة، وهي ليست كذلك، مشيرًا إلى أن الجهل والفقر والتخلف هو من خلق “داعش”، مستغربًا من أن أعضاء في حزب البعث العراقي المنحل هي من قيادات “داعش” الآن. وتساءل عن كيفية وصول كميات كبيرة من الأموال والأسلحة للتنظيم، معتبرًا أن هناك ألاعيب استخباراتية وخدمات لوجستية ساعدت على نشوئه.

يشار إلى أن جمال سليمان حضر مؤتمر القاهرة الأخير للمعارضة السورية بصفته معارضًا مستقلًا، وذلك بعد عامين تقريبًا على انسحابه من الائتلاف المعارض حديث التشكيل آنذاك.

تابعنا على تويتر


Top