طيران الأسد يدمر مشفى كفرزيتا التخصصي

11051199_942141215817402_497949537_n.jpg

ألقى الطيران المروحي صباح اليوم براميلًا متفجرة على مشفى كفرزيتا التخصصي شمال حماة، ما أدى إلى دمار كبير لحق البناء دون خسائر بشرية.

وقال المحامي عبدالناصر حوشان من كفرزيتا، إن “الطيران المروحي ألقى براميله على المشفى في الساعة التاسعة صباحًا، ما أدى إلى دمار كبير لحق بمرافقها، دون إصابات أو ضحايا بشرية”.

وتعتبر المشفى التخصصي من أهم المراكز الصحية والطبية شمال حماة، وتقدم خدماتها بالمجان للمواطنين والمصابين في المعارك أو جراء القصف الذي يستهدف المنطقة يوميًا، وكان طيران الأسد قد استهدفها عدة مرات بالبراميل أو الصواريخ الموجهة.

وأضاف حوشان “إن ما يقوم به النظام السوري هو انتهاك للقانون الدولي ومعاهدات جنيف والبروتوكلات الملحقة، وكذلك انتهاك صريح لقرار مجلس الامن 2139 لعام 2014 الذي تضمن إلزام النظام بوقف القصف بالبراميل المتفجرة العشوائية وووقف استهداف التجمعات السكانية والمشافي ودور العبادة”.

يذكر أن طيران الأسد دمّر بشكل كلي مشفى الوسام الجراحي في مدينة كفرزيتا في حزيران من العام الماضي جراء استهدافه بالصواريخ الموجهة، ما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من كادره والجرحى المتواجدين فيه.

تابعنا على تويتر


Top