أسير أفغاني يتعلّم “الدبكة الحورانية” في درعا

Untitled.png

بث ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تسجيلًا مصورًا يظهر شابين من الجيش الحر إلى جانب أسير أفغاني، وهم يرقصون الدبكة الحورانية، الشهيرة بـ “الهجيني”.

الفيديو الذي انتشر بشكل كبير أمس الخميس، أظهر الأسير ذا الملامح الآسيوية وهو بصحة جيدة، دون أن تبدو عليه ملامح تعذيب أو تعنيف.

وعلمت عنب بلدي من ناشطي المنطقة، أن العنصر الأفغاني أُسر خلال معارك اللجاة وبصر الحرير قبل أيام، حيث قتل فيها عشرات القتلى من الميليشيات الداعمة للأسد، إضافة إلى تدمير عددٍ من آليات الأسد.

وكانت عدة فصائل تابعة للجيش الحر، أعلنت في وقت سابق أنها تتحفظ على أسرى أجانب ومن جنسيات مختلفة، جميعهم يقاتلون ضمن ميليشيات متعددة، أبرزها فاطميون وزينبيون وغيرها.

وعبر صفحاتهم الشخصية سخر ناشطو درعا من استقدام الأسد للميليشيات متعددة الجنسيات، وقال أحدهم: “نحتاج إلى مترجمين لجميع اللغات، للعمل مع ثوار حوران خلال التحقيق مع الأسرى”.

يذكر أن قوات الأسد مدعومة بالميليشيات المتعددة تحاول اقتحام منطقة اللجاة شرقي درعا، إضافة إلى محاولات سابقة لاقتحام منطقة المثلث الواصل بين محافظات دمشق ودرعا والقنيطرة.

لمشاهدة التسجيل:

تابعنا على تويتر


Top