مع استمرار نظام الأسد في الانتهاكات

سبعة من الكوادر الطبية قتلوا خلال نيسان الماضي

45.jpg

صورة أرشيفية للكوادر الطبية في سوريا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير نشرته اليوم الاثنين مقتل 7 من الكوادر الطبية في سوريا خلال شهر نيسان الماضي.

وأشارت الشبكة في تقريرها إلى أن قوات نظام الأسد قتلت 5 منهم، بينهم طبيب ومتطوع في منظمة الهلال الأحمر تحت التعذيب، مضيفًة أن من بين القتلى ممرضين اثنين أحدهما امرأة بالإضافة إلى مسعف.

ونوّهت إلى مقتل متطوعين في الهلال الأحمر على أيدي جهات لم تستطع تحديد هويتها.

وقالت الشبكة إن قصف قوات الأسد بشكل مستمر ومنذ عام 2011 للمنشآت الطبية، بالإضافة إلى استهداف أطراف النزاع المسلح للكوادر الطبية بعمليات القتل والاعتقال، يدل على سياسة متعمدة تهدف إلى إيقاع المزيد من القتلى وزيادة معاناة الجرحى من المدنيين والمسلحين.

يشار إلى أن نظام الأسد نفّذ العديد من انتهاكات حقوق الإنسان منذ عام 2011، من خلال استهدافه المتكرر للمباني السكنية والمدارس والمساجد وطواقم ومستودعات الإغاثة، بالإضافة إلى المشافي والنقاط الطبية.

تابعنا على تويتر


Top