تجدد حملة الاعتقالات في الغوطة الغربية

أربعة براميل يوميًا حصة خان الشيح

Untitled-12.jpg

عنب بلدي – الغوطة الغربية

سجل مراسل عنب بلدي في الغوطة الغربية لدمشق خلال الأسبوع الفائت ما يزيد عن 10 حالات اعتقال في مناطق عدة من الريف الغربي استهدفت أهالي مدينة داريا، ليتجاوز عدد المعتقلين منها منذ بدء الثورة 4000.

فبعد انتشار أنباء حول نية النظام عقْد مصالحة جديدة مع داريا، وفشل جميع المحاولات والمبادرات حتى الآن، أفاد شهود عيان أن الحواجز المنتشرة في كل من صحنايا وكوكب المتاخمة لبلدة جديدة عرطوز اعتقلت عددًا من أبناء المدينة المتجهين إلى أعمالهم.

كما أفاد المراسل عن استهداف النظام المتكرر لمنطقة المناشر في مدينة الكسوة، من خلال قنص الطريق ومنع المارة من العبور، مع استمرار قطع طريق خان الشيح زاكية واستهدافه بالمدفعية والرشاشات الثقيلة، المتمركزة على التلال وأبنية الطيار المشرفة على الفوج 137 مدفعية والمطلة على الطريق بشكل مباشر.

وأضاف المراسل أن عدة قذائف سقطت مساء الخميس (6 حزيران) على مزارع بلدة زاكية، المحاذية لخان الشيح، التي يستهدفها النظام بشكل يومي بأربعة براميل، كما أدى القصف المدفعي والصاروخي المتواصل لبلدة الخان من تلة الكابوسية وسلح الطير والفرقة السابعة المحيطة بالمنطقة إلى احتراق المحاصيل الزراعية وتصاعد النيران والأدخنة، التي امتدت على مساحات واسعة من الأراضي.

تابعنا على تويتر


Top