مصرع ضابط “أسدي” رفيع في تفجيرات حمص

-الركن-جميل-الحايك.jpg

قتل العميد الركن جميل الحايك إثر التفجير الذي ضرب مدينة حمص، أمس الاثنين، وأسفر عن سقوط عشرات الجرحى أيضًا.

ونعت الصفحات الموالية العميد الحايك، معتبرةً أنه “شارك بمعارك حزيران وحرب تشرين وحرب لبنان، وكان مشهودًا له بشجاعته.. طالته اليوم يد الغدر”.

وضربت سيارة مفخخة حي كرم اللوز في مدينة حمص، أمس، ما أدى إلى مقتل الحايك وإصابة 30 آخرين، تزامنًا مع انفجار عبوة ناسفة في حي الحضارة المحاذي حيث أصيب 15 مدنيًا، بحسب الصفحات الموالية.

وتشهد أحياء حمص الموالية منذ نحو عامين، سلسلة انفجارات قتلت مئات المواطنين وجرحت آخرين، دون معرفة الجهة المنفذة لمعظمها.

ويشير ناشطون إلى وقوف ميليشيات “الدفاع الوطني” وراء التفجيرات، نظرًا لاستحالة دخول المعارضة إلى أحياء المدينة الخاضعة بمعظمها لسيطرة قوات الأسد، بعد خروج الفصائل منها في أيار 2014.

تابعنا على تويتر


Top