14 شهيدًا في استهداف مسجد في التل

Untitled-3-Recovered4.jpg

الدمار الناتج عن التفجير - صباح اليوم 24 حزيران 2015

قتل 14 مدنيًا في استهداف سيارة مفخخة مسجدًا في مدينة التل شرق العاصمة دمشق مساء أمس الثلاثاء، بينما فككت مفخخة أخرى كانت مركونة في المدينة.

وقع التفجير بالقرب من باب جامع بيدر السلطاني تزامنًا مع انتهاء أداء صلاة التراويح، وأسفر عن 14 شهيدًا بينهم باعة “البسطات” أمام المسجد.

وبينما فككت كتائب الفتح مفخخة ثانية، لم يستطع مشفى الزهراء داخل التل استيعاب الأعداد الكبيرة من المصابين ما اضطر الأهالي لنقلهم إلى مشافي دمشق، وفق مركز التل الإعلامي.

ويقطن في المدينة قرابة مليون مدنيًا معظمهم نازحون من مناطق الغوطة الشرقية والغربية، وكانت تشهد هدنة بين مقاتلي الجيش الحر وقوات الأسد.

إلا أن لجنة التواصل أعلنت مطلع أيار الماضي تعليق أعمالها مع انتهاء امتحانات البكالوريا، عازيةً ذلك إلى تجاوز الأطراف المؤثرة وتعطيل عمل اللجنة “من خلال أعمال السلب والخطف وعدم الانصياع لصوت العقل والحق الذي يطرحه عقلاء البلد”.

وكان الطيران الحربي والمدفعية الثقيلة استهدفا في 20 من حزيران الجاري، المدينة ووادي موسى، واقتصرت نتائجها على أضرارٍ مادية.

تابعنا على تويتر


Top