مروحيات الأسد تتناوب على خان شيخون

.jpg

قتلت امرأة وابنها في قصف مركز بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي.

وقال الناشط حميد القطيني، المتواجد في خان شيخون، إن 3 مروحيات تابعة لقوات الأسد تناوبت اليوم على مدينة خان شيخون، ملقية 9 براميل متفجرة، أحدثت دمارًا هائلًا في الأبنية والمرافق العامة، إضافة إلى استشهاد امرأة وابنها وعدد من الجرحى.

قوات الدفاع المدني سارعت إلى أماكن الاستهداف بحثًا عن الجرحى، ومحاولة إزالة الأنقاض والدمار الذي حل بالمكان.

وتعاني مدينة خان شيخون من استهداف يومي لطيران الأسد الذي ينطلق من مطار حماة العسكري، رغم اكتظاظها بالسكان والنازحين إليها من مدن وبلدات ريف حماة الشمالي.

تابعنا على تويتر


Top