اجتاح القصير قبل عامين.. قائد التيفور قتيلًا

Untitled-1-Recovered11.jpg

لم يكن قريب بشار الأسد، اللواء محسن مخلوف، الوحيد الذي لقي حتفه على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” أمس الخميس، إذ كشفت مصادر موالية عن مقتل العميد الركن نواف عبد الكريم شاهين، قائد قطاع التيفور في ريف حمص الشرقي، والذي قاد سابقًا معركة السيطرة على مدينة القصير منتصف عام 2013.

صفحات موالية أكدت أن شاهين أشرف بنفسه قبل عامين على معارك مدينة القصير إلى جانب قوات حزب الله، والتي شاركت بشكل علني لأول مرة في حزيران 2013، وانتهت المعارك بالسيطرة الكاملة على المدينة وتهجير معظم أهلها آنذاك.

وأشارت حسابات مقربة من تنظيم الدولة إلى أن شاهين كان يشغل قيادة العمليات في حقل جزل النفطي ومطار التيفور العسكري في ريف حمص الشرقي، قبل مقتله على يد تنظيم الدولة في المنطقة ذاتها أمس.

ويحاول التنظيم فرض سيطرته على المطار الأضخم في البادية السورية بفرض حصار جزئي حوله واستهدافه بشكل يومي بالأسلحة الثقيلة، إضافة إلى معارك كر وفر تشهدها حقول جزل النفطية المحاذية.

وكان اللواء محسن مخلوف، قائد الفرة الحادية عشر دبابات، لقي حتفه أمس الخميس على يد تنظيم “الدولة” على أطراف مدينة تدمر، وهو ابن خال الأسد ومن أبرز ضباطه في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top