موالون يطالبون بتغيير اسم جوبر إلى “العجلانية”

11760239_1014468681904672_1069065887705418901_n.jpg

شيعت وفود رسمية في نظام الأسد المراسل ثائر العجلاني، الثلاثاء 28 تموز، والذي قضى متأثرًا بقذائف المعارضة السورية في حي جوبر أمس، وسط مطالب لموالين للأسد بإطلاق اسم “العجلانية” على حي جوبر.

وواكب الإعلام الموالي منذ الصباح مراسم تشييع العجلاني من مشفى تشرين العسكري إلى منزل ذويه في حي الشعلان وسط دمشق، ثم الصلاة عليه في مسجد العثمان في حي الميسات ظهر اليوم، وسط حضور أمني وعسكري كبير.

وأطلق موالون دعوة عبر موقع فيسبوك، طالبوا من خلالها تغيير اسم حي جوبر ليصبح “العجلانية” تخليدًا للمراسل.Capture12

وافتتحت الدعوة بمنشور جاء فيه “مطالبنا بسيطة، نحن الذين اعتدنا أن نسمي الشوارع والمدارس بأسماء من رحلوا فداءً لهذا الوطن… نطالب اليوم بتسمية جوبر بالعجلانية عند تحريرها من الإرهاب بكل أشكاله، وذلك تكريسًا لذكرى الموثق ثائر العجلاني الذي قدم حياته قربانًا مقدسًا لنقل الحرية المقدسة”.

ولقي ثائر العجلاني مصرعه فجر أمس خلال موجهات بين فصائل المعارضة وقوات الأسد في حي جوبر الدمشقي، إلى جانب قائد الحملة العسكرية على الحي وضباط وعناصر آخرين.

يذكر أن عشرات الصحفيين والمراسلين قضوا خلال تغطية الأحداث التي تشهدها البلاد منذ أكثرمن 4 أعوام، معظمهم قتلوا بنيران قوات الأسد وآخرون على يد فصائل أخرى أبرزها “داعش”.

تابعنا على تويتر


Top