UOSSM يفتتح مراكز استشفاء في تركيا مركز الريحانية للاستشفاء

373.jpg

جريدة عنب بلدي – العدد 36 – الأحد – 28-10-2012

UOSSM يفتتح مراكز استشفاء في تركيا

مركز الريحانية للاستشفاء

مع تصاعد حدة الأزمة في سورية منذ منتصف آذار 2011، وازدياد عدد الضحايا وخاصة بعد استهداف النظام للمشافي في البلدات والمدن السورية، استدعت الحاجة إلى تجهيز مشاف ميدانية عاملة في المناطق الساخنة. أشرف اتحاد المنظمات الطبية الإغاثية السورية UOSSM على إنشاء وتجهيز بعض هذه المشافي ودعم بعضها الآخر، و تم نقل الحالات الحرجة إلى مشاف عامة وخاصة في دول الجوار، وعلى نحو خاص في تركيا.

في شهر أيار 2012 أجرى الإتحاد UOSSM تقييمًا لسير العمليات الإسعافية التي يتم نقلها إلى تركيا، ومن خلال متابعة عدد من الحالات من داخل المشافي التركية تبين ضرورة إنشاء مراكز استشفاء. ونتيجة ذلك تم البدء بإقامة مثل هذه المراكز، وكان في طليعتها مركز استشفاء صغير في أنطاكية في شهر حزيران 2012 بسعة 20 سريرًا تقريبًا، تلاها افتتاح مركز الريحانية للاستشفاء في مطلع شهر آب 2012 بسعة سبعين سرير.

• العناية الصحية والنفسية بالجرحى بعد تخريجهم من المشافي: لدى تخريج الجريح من المستشفى بعد انتهاء العمل الجراحي يضطر الجريح إلى مغادرة المستشفى بسبب الضغط الكبير على المشافي التركية. يكمن دور المركز في استقبال هذه الحالات ومتابعة استشفائها كما يشمل أيضًا متابعة الجرحى الذين هم بانتظار إجراء عمل جراحي آخر.

• تخفيف العبء عن المشافي الميدانية: يضطر الجريح الذي أجريت له عملية جراحية داخل مشفى ميداني إلى معاودة زيارة المشفى لمتابعة وضعه الصحي، الأمر الذي يشكل عبئًا  إضافيًا على عمل المشافي الميدانية ذات الإمكانيات المحدودة  بالأساس. مركز الريحانية ساهم بتخفيف هذا الضغط.

يقع مركز الريحانية للاستشفاء في الجنوب التركي في قرية الريحانية التركية، ويستوعب المركز سبعين سريرًا، وهز مزود أيضًا بسيارتين لنقل الجرحى من وإلى المركز. المركز مؤلف من كتلتين، المبنى الإداري ويحوي  على مستودع للأدوية ومستلزمات المركز الخدمية، ومطعم  وصالة معالجة فيزيائية وغرف نوم لمرافقي الجرحى  بسعة 35 سرير، وغرف نوم لبعض العاملين من أطباء و إداريين.  أما المبنى الطبي فهو مجهز بسبعين سريرًا خاصًا بالمرضى، والمبنى مجهز بغرفتي ضماد ووحدة إسعافية، وكل غرفة مجهزة بسريرين وحاملات سيروم وخزانة ملابس وبراد صغير وتلفاز.

الكادر الطبي:

مدير طبي، مشرف حركة الأطباء، سكرتيرة، 4 أطباء مقيمين (طبيب جراحة عدد 2 ، طبيب داخلية، طبيب تخدير) طبيب معالجة فيزيائية، مساعد طبيب فيزيائي عدد 2،  بالإضافة إلى أطباء زوار متبرعين بعدد ساعات عمل وفترة زمنية محددة، بالإضافة إلى طاقم التمريض المؤلف من سبعة أشخاص، مرضات وممرضون

وتقوم عدة منظمات بتقديم الدعم والتمويل للمشروع من خلال تقديمها منحًا مالية أو تبرعات عينية من تجهيزات ومعدات وغيرها. كما يتلقى المشروع التبرعات من الأفراد.

تابعنا على تويتر


Top