الجيش اللبناني يداهم مخيمًا في عرسال ويعتقل 4 سوريين

Untitled-1151.jpg

أحد مخيمات السوريين في عرسال اللبنانية - من الإنترنت

نفذت قوات الجيش اللبناني مداهمات داخل أحد مخيمات اللاجئين السوريين في منطقة عرسال السوريين بحثًا عن “مشبوهين”، بحسب ما نشره الموقع الرسمي للجيش، الجمعة 18 أيلول.

وقالت مديرية التوجيه في الجيش في بيان اليوم إن قوة منه داهمت المخيم وتعرضت لإطلاق نار من قبل مسلحين داخله، مشيرةً إلى أن عناصر القوة ردوا بالمثل.

المديرية أكدت سلامة عناصر القوة، وإصابة السوري شادي موسى موسى بجروح وصفتها بـ”غير الخطرة”، لافتةً إلى اعتقاله فور إصابته واعترافه بالانتماء إلى أحد “التنظيمات الإرهابية”.

موسى كان شرع بإعداد حزام ناسف لتفجيره داخل أحد مراكز الجيش، بحسب البيان، الذي أشار إلى إيقاف ثلاثة سوريين آخرين للاشتباه بمشاركتهم في إطلاق النار على عناصر الجيش.

لكن ناشطين من داخل المخيم نفوا لعنب بلدي  إطلاق الأهالي أو المدنيين للنار، بينما أصيب جراء الرصاص الحي الذي استخدمه الجيش عددٌ من المدنيين واعتقل بعضهم.

ويقطن في المخيمات التي تنتشر بين عرسال والبقاع آلاف العوائل السورية من مختلف المناطق، في ظل تردي الأوضاع المعيشية وتشديد القبضة الأمنية للجيش والقوات اللبنانية على السوريين المقيمين فيها.

تابعنا على تويتر


Top