مقابل 50 دولار يوميًا

متطوعون روس قاتلوا في أوكرانيا سيتوجهون إلى سوريا

Untitled-133.jpg

مقاتل روسي في أوكرانيا - من الإنترنت

قال رئيس لجنة الدفاع في البرلمان الروسي، فلاديمير كومويدوف، إن متطوعين روس شحذوا مهاراتهم القتالية في أوكرانيا سيتوجهون إلى سوريا للقتال في صف الأسد، حسبما نشرت وكالة رويترز، الاثنين 5 تشرين الأول.

وأفاد كوميدوف وهو من الحزب الشيوعي لوكالة إنترفاكس للأنباء اليوم “ما الذي يجتذب المتطوعين بخلاف الأفكار.. بالطبع المال هو الاحتمال الأرجح”.

إنترفاكس أشارت إلى أن المتطوع الذي سيقاتل في صفوف قوات الأسد سيحصل على مبلغ 50 دولارًا في اليوم، إلا أنها لم تحدد المصادر التي نقلت عنها الخبر.

وكان الكرملين صرّح مؤخرًا أن روسيا ليس لديها خطط في الوقت الحالي لنشر قوات برية في سوريا، مشيرًا إلى أن دورها سيقتصر على شن ضربات جوية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” لدعم الجيش السوري.

كما رصدت تقارير إعلامية في الآونة الأخيرة بعض المتطوعين الروس الذين قاتلوا فيما سبق ضمن صفوف المقاتلين المدعومين من الكرملين شرق أوكرانيا، يقاتلون مع قوات الأسد في سوريا.

وقبل يومين طلب رئيس جمهورية الشيشان رمضان قادروف، من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السماح للجنود الشيشانيين بالذهاب إلى سوريا ومكافحة تنظيم “داعش”.

وتشن موسكو حملة من الغارات على مناطق عدة في سوريا، إذ استهدفت مدنًا وبلدات في ريف حمص وحماة وإدلب واللاذقية ومناطق أخرى في البلاد خلال حملتها التي وصفتها بأنها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، إلا أن قوات التحالف الدولي دعت روسيا إلى وقف غاراتها، باعتبارها “تصعيدًا إضافيًا للصراع ولن تؤدي سوى إلى تغذية التطرف”.

تابعنا على تويتر


Top