75 ألف مدني نزحوا من ريف حلب الجنوبي إثر هجوم الأسد

Untitled-1-Recovered14.jpg

أعلن الإئتلاف الوطني السوري، الاثنين 19 تشرين الأول، أن 75 ألف مدني سوري نزحوا من قرى ريف حلب الجنوبي إثر العمليات العسكرية المكثفة في المنطقة.

ويتجه النازحون نحو ريف حلب الغربي وإدلب باحثين عن أماكن تؤيهم، بينما تحاول المنظمات الإغاثية سدّ احتياجاتهم الطارئة متخوفةً من تدني مستوى الحرارة وبدء موسم الأمطار قبل عودتهم إلى قراهم أو تأمينهم في المخيمات.

وبدأت قوات الأسد حملة عسكرية في ريف حلب الجنوبي يوم الجمعة 16 تشرين الأول بدعم وإسناد جوي روسي من أجل السيطرة على النقاط التي خسرتها في المعارك ضد قوات المعارضة، خلال السنوات السابقة.

وشهدت المنطقة معارك كرّ وفرّ خلال اليومين السابقين، وسط تقدمٍ طفيف للنظام وخسائر كبيرة في الآليات، إذ يستمر مقاتلو المعارضة بالتصدي لها بواسطة صواريخ “TAW” المضادة للدروع وغيرها من الأسلحة.

تابعنا على تويتر


Top