روسيا اليوم “تشبّح”: النظام استعاد تلبيسة والقريتين والسلمية بإسناد الروس

5626402ec4618865388b4574.jpg

“اضحك مع الإعلام الروسي” عبارة تداولها ناشطون سوريون، الأربعاء 21 تشرين الأول، بعد إعداد موقع روسيا اليوم، انفوغرافيك عن مناطق تقدم قوات الأسد في سوريا بإسناد الطيران الروسي.

الإنفوغرافيك، الذي نشر أمس، أظهر استعادة قوات الأسد سيطرتها على بلدتي جب الأحمر وسلمى في ريف اللاذقية، ومدينتي القريتين وتلبيسة وقرية الغنطو في ريف حمص، ومدينة السلمية وصوامع المنصورة في ريف حماة.

كما أوضحت الخريطة سيطرة النظام على مدينة الشيخ مسكين وحي المنشية في محافظة درعا، إضافة إلى استعادته خان طومان في ريف حلب الجنوبي.

وقوبلت المعلومات التي نشرها الموقع بسخرية واسعة من ناشطي الثورة، لاسيما أن جميع المعلومات الواردة سابقًا منفية بشكل قطعي، ومعظم ما ذكر من مدن وبلدات لازالت تخضع لسيطرة فصائل المعارضة، عدا عن مدينة السلمية التي هي بالأصل لم تخرج إطلاقًا عن سيطرة نظام الأسد منذ بدء الاحتجاجات.

المعلومات الصحيحة التي وردت في الانفوغرافيك اقتصرت على تل الأحمر في ريف القنيطرة، والذي استعادته قوات الأسد قبل أيام، إضافة إلى قرية الوضيحي في ربف حلب الجنوبي.

ويعتبر الناشطون السوريون أن مدرسة روسيا اليوم تشابه تغطيات الإعلام الرسمي السوري، الذي يتحدث من بداية الثورة عن مقتل مئات الإرهابيين يوميًا وتقدم قوات الأسد على كافة محاور القتال.

ويحاول الإعلام الروسي، منذ بدء عمليات موسكو العسكرية في سوريا مطلع أيلول، تضخيم مجريات الأحداث الميدانية، وبث إشاعات يومية تركز على انسحاب وهروب المئات من مقاتلي “الدولة الإسلامية” نحو العراق، أو من فصائل المعارضة نحو تركيا، إضافة إلى جملة من المعلومات المغلوطة حول توزع القوى على الجغرافية السورية.

تابعنا على تويتر


Top