عطشان بيد المعارضة مجددًا وريف حماة يشتعل

Untitled-11191.jpg

استعادت قوات المعارضة السيطرة على قريتي عطشان وأم حارتين في ريف حماة الشمالي، الجمعة 6 تشرين الثاني.

ونشر الحساب الرسمي لحركة أحرار الشام، المنضوية تحت غرفة عمليات جيش الفتح، أن المقاتلين أصبحوا على تخوم بلدة معان الموالية، التي شهدت معارك كرّ وفرّ منذ مؤازرة الروس لقوات الأسد جوًا مطلع تشرين الأول الماضي.

ونشرت الحركة صورًا وتسجيلات مصورة من داخل القرية، بينما تشهد القرى المحيطة بها معارك عنيفة في هجوم عكسي للمعارضة بدأ قبل أيام.

وكانت قوات الأسد سيطرت على قريتي عطشان وأم حارتين، السبت 10 تشرين الأول، بعد معارك عنيفة ضد قوات المعارضة في المنطقة.

وحققت المعارضة تقدمًا هو الأكبر من نوعه منذ دخول روسيا على الخارطة العسكرية في سوريا، الخميس 5 تشرين الأول، بسيطرتها الكاملة على مدينة مورك الاستراتيجية شمال حماة.

تابعنا على تويتر


Top