جبهة النصرة تعلن مقتل “الخال” في وادي اليرموك

Untitled-1-Recovered27.jpg

أعلنت جبهة النصرة مقتل قائد لواء شهداء اليرموك، أبو علي البريدي، مع قيادات في فصيله جراء عملية “انغماسية” نفذتها اليوم، الأحد 15 تشرين الأول.

النصرة قالت، عبر حساب “مراسل الجنوب” الرسمي في تويتر، “تم بفضل الله قتل الخارجي أبو علي البريدي مع قيادات جماعته لواء شهداء اليرموك في الجنوب بعملية انغماسية بطولية”.

وأوضح باسم محاميد، ناشط إعلامي من محافظة درعا، أن العملية نفذت في مقر اللواء ببلدة جملة في وادي اليرموك.

محاميد أكد لعنب بلدي أن قيادات الصف الأول في التشكيل المتهم بمبايعته تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا إلى جانب “الخال” وأبرزهم القحطاني والجاعوني.

وكان البريدي نفى أمس لموقع أورينت نت، الاتهمات التي تسوقها فصائل المعارضة في درعا لفصيله بمبايعة تنظيم “الدولة الإسلامية”، عازيًا الخلاف مع جبهة النصرة، بسبب أن الأخيرة “تنصلت من اتفاقات لتحكيم شرع الله”.

وفور إعلان خبر مقتل “الخال” عمت التكبيرات بلدة سحم الجولان الخاضعة لسيطرة جبهة النصرة، في ظل تكتكم لواء شهداء اليرموك عن الحادث عبر حسابه في موقع تويتر.

وسقط عشرات القتلى والجرحى في اقتتال دائر بين غرفة عمليات “فتح الجنوب” والتي تضم جبهة النصرة إلى جانب حركة أحرار الشام الإسلامية من جهة، ولواء شهداء اليرموك من جهة أخرى، بدأت أولى فصوله مع مطلع العام الحالي.

تابعنا على تويتر


Top