وفاة ثلاثة أطفال جراء غرق سفينة لاجئين في المتوسط

Untitled-4-Recovered9.jpg

غرقت سفينة للاجئين سوريين قبالة السواحل التركية بسبب الظروف الجوية السيئة، الجمعة 27 تشرين الثاني، ما أسفر عن وفاة ثلاثة أطفال كحصيلة أولية.

وكانت السفينة متجهة إلى السواحل اليونانية قبالة مدينة بودروم التركية، التي صارت تعرف بحركة تهريب اللاجئين إلى أوروبا.

وقال خفر السواحل التركي إنه أنقذ 15 راكبًا ووجد جسدي طفلين آخرين، بينما أكدت التقارير الأولية إن القارب كان على متنه 20 راكبًا، وما يزال البحث جاريًا.

وأوضحت صحيفة زمان التركية أن الطفلين الغارقان هم أخوة، وقد نقل جسد كل من فيرين خليل حسين ذات الأربعة سنوات ودلفين خليل حسين ذو السنة إلى مشفى بودروم الوطني.

وتم التعرف على اسم الطفلة الأخرى التي وجدت على الساحل واسمها جيلان نسرين سولار عمر، في حين أرسل الناجون إلى المشفى ليتم فحصهم طبيًا.

وفي منطقة بيتز في بودروم وجدت أيضًا سفينة أخرى تحمل سوريين متوجهين إلى اليونان وانقلبت بسبب العاصفة بعد أن انطلقت من الشاطئ بقليل.

تابعنا على تويتر


Top