السوري جمال أبو الورد يحظى بلقب “مستشار عالمي للإبداع”

-أبو-الورد.jpg

عنب بلدي- خاص

“كنت مهمشًا في ظل نظام الأسد، والأولويات لعلي الديك وسواه”

“بسبب موقفي من الثورة مُنعت من السفر وحذفوا اسمي من كتب وزارة التربية”

حاز العالم السوري التركي، جمال أبو الورد، على لقب “مستشار عالمي للإبداع” من قبل المنظمة الكندية للتعليم الاحترافي بالتعاون مع الأكاديمية العلمية للتنمية البشرية، والتي منحته بدورها العضوية الفخرية، ليصبح مدربًا معتمدًا من قبلها في “الإبداع والتفكير الابتكاري”.

اللقب الجديد للعالم السوري نشرته الأكاديمية العلمية عبر صفحتها في موقع فيسبوك، وأشارت إلى أن “أبو الورد” اكتشف ما يزيد عن 42 قانونًا وقاعدة في علم الرياضيات لم تكن موجودة من قبل، منها 17 قاعدة في جبر الأعداد، و12 قاعدة في التحليل الرياضي والهندسي، و13 قانونًا بعلاقة المثلثات.

واستطاع هذا العالم، بحسب الأكاديمية، كسر مقولة المحدد الثلاثي أو الرباعي للمصفوفات، والتي كانت معتَمدةً عالميًا وتدرس في المناهج الدراسية.

وكشف أبو الورد في حديث إلى عنب بلدي عن أسلوب نظام الأسد في التعامل مع العلماء، “في كتب التعليم الأساسي عرَّفت عني وزارة التربية بعبارة العالم السوري جمال أبو الورد، وبسبب موقفي من الثورة منعت من السفر وحذفوا اسمي منذ ثلاثة أعوام وأبقوا على عبارة عالم رياضيات سوري”.

وأضاف “كنت مهمشًا في ظل نظام الأسد، والأولويات لعلي الديك وسواه، وتحدثوا عني الشيء القليل بعد حديث الغرب عن اكتشافاتي”.

جمال أبو الورد من مواليد قرية كفر جالس في ريف إدلب 1971، اكتشف قانونين في علم الرياضيات قبل حصوله على الشهادة الثانوية، وتابع في مجال البحوث العلمية وحصل على أول شهادة عالم في سوريا عام 2004 بعد الملكية الفكرية، وعُرّف عنه بصفة عالم في المناهج المدرسية.

درس أبو الورد في مجال البحوث العلمية وحصل على شهادة عالم من مكتب البحث العلمي، وهي أعلى من شهادة الدكتوراه، وعلى هذا الأساس عُيّن أمين سر مكتب التربية والتعليم العالي والبحث العلمي، ومن ثم حصل على شهادة البورد الأمريكي وعين مستشارًا في أفريقيا والشرق الأوسط.

الإنجازات العلمية والإبداع في علم الرياضيات دعت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى منحه الجنسية التركية، شباط الماضي، ليكون على لائحة المبدعين السوريين الذين غادروا وطنهم الأم مكرهين، وكرمتهم تركيا.

تابعنا على تويتر


Top