فيلق حمص ينعي بطل العرب في الكيك بوكسينغ

moslmani.jpg

باهر المسلماني، بطل رياضة الكيك بوكسينغ، توفي بتاريخ 13 كانون الأول 2015

نعى فيلق حمص، أحد فصائل المعارضة في المحافظة، عددًا من عناصره الذين قلتوا أثناء تصديهم لمحاولة تقدم قوات الأسد على جبهة المحطة في الريف الشمالي، الأحد 13 كانون الأول الجاري، ومن بينهم باهر المسلماني، بطل العرب والجمهورية في رياضة الكيك بوكسينغ.

المسلماني من مواليد حي بابا عمرو، 1982، متزوج ولديه ثلاثة أطفال، واحترف رياضة الكيك بوكسينغ وحقق بطولة العرب مرة واحدة وبطولتين على مستوى الجمهورية و7 بطولات على مستوى المحافظة.

وتحدث عنه الناشط الإعلامي عامر الناصر، قائلًا “شارك في الحراك السلمي منذ البداية، يعشقه سكان حي بابا عمرو لرجولته وشجاعته التي سطرها وخطها على جدارن حمص، بابا عمرو وجوبر والقصير”.

وحمل المسلماني السلاح مع كتيبة “ثوار بابا عمرو” وتنقل في عدة فصائل إلى أن انضوى في تشكيل فيلق حمص، وتابع الناصر لعنب بلدي “شارك في معارك تحرير معلولا والكتيبة 23 في القلمون ومعارك مهين في الريف الشرقي، إضافة إلى معارك الكم والهجانة والهلالية وكتيية زور السوس وتسنين في الريف الشمالي”.

عشرات الرياضيين السوريين فضلوا الوقوف في وجه نظام الأسد، مطالبين برحيله، منهم من قتل في معتقلاته وآخرون خلال القصف والمعارك، في حين عمل بعض منهم على تشكيل هيئات رياضية “حرة” تلملم ما تبقى من الرياضات السورية وتحاول تنميتها، في ظل انهيار القطاع منذ 5 سنوات.

تابعنا على تويتر


Top